مصر

هل حاول السيسي مغازلة الفقراء بعد احتجاجات سبتمبر؟ّ!

بعد الاحتجاجات الواسعة التي شهدتها مصر خلال الأيام الماضية، نشر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مساء أمس تدوينة على الفيسبوك، حاول فيها مغازلة محدودي الدخل المتأثرين من حذفهم من البطاقات التموينية، مبديًا تفهمه لموقفهم.

وقال السيسي في التدوينة: “في إطار متابعتي لكل الإجراءات الخاصة بدعم محدودي الدخل، فإنني أتفهم موقف المواطنين الذين تأثروا سلبًا ببعض إجراءات تنقية البطاقات التموينية، وحذف بعض المستحقين منها”.

مضيفًا: “أقول لهم اطمئنوا؛ لأنني أتابع بنفسي هذه الإجراءات، وأؤكد لكم أن الحكومة ملتزمة تمامًا باتخاذ ما يلزم للحفاظ على حقوق المواطنين البسطاء، وفي إطار الحرص على تحقيق مصلحة المواطن والدولة”.

جاءت تصريحات السيسي بعد التظاهرات المطالبة برحيله، التي شهدتها القاهرة وعدة محافظات على مدار أسبوعين، رافقتها حملة اعتقالات عشوائية واسعة طالت بعض النشطاء والسياسيين، حيث طالت أكثر من 2200 شخص.

المظاهرات جاءت استجابة لدعوة الفنان ورجل الأعمال المصري “محمد علي”، بعد أن ظهر في عدة مقاطع فيديو اتهم فيها السيسي وزوجته وقيادات في الجيش بالفساد وإهدار المال العام من خلال إنشاء قصور رئاسية.

تجدر الإشارة إلى قرار الحكومة في فبراير الماضي، بحذف ملايين البطاقات التموينية، بدعوى أن أصحابها “غير مستحقي الدعم”، في الوقت الذي أعلن فيه الجهاز  المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في يوليو، عن ارتفاع معدلات الفقر في البلاد لتصل إلى 32.5 % من عدد السكان، بنهاية العام المالي 2017\2018 .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى