مصر

السيسي يمد للمفتي  لمدة عام رغم أنف الأزهر

بالمخالفة للدستور، أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسى، قراراً بمد خدمة مفتي مصر شوقي علام، لمدة عام، بعدما وصل للسن القانونية اليوم الخميس، 12 أغسطس 2021.

السيسي يمد للمفتي 

وجاء القرار، بعدما أصدر السيسي، أمس قراراً باعتبار دار الإفتاء المصرية من الجهات ذات الطبيعة الخاصة، مما أدى إلى إثارة جدل واسع حول طبيعة القرار.

وكان الأزهر قد قدم منذ 4 أشهر أسماء 3 مرشحين لمنصب الإفتاء، كان من المفترض أن يختار السيسي واحد من بينهم.

وجاء ذلك بعد أن كسب شيخ الأزهر معركة مع البرلمان الذي حاول أن يستلب منه حق تعيين المفتي.

المفتي يشيد بالقرار

وعلق شوقي علام، الشهير بمفتي الدم، على قرار السيسي بتجديد مدة رئاسته لدار الإفتاء المصرية لمدة عام.

وقال في بيان: “هذا الدعم الكبير من سيادته يمثل حافزا كبيرا وفرصة عظيمة لخدمة الوطن، والعمل على استكمال مسيرتنا في تجديد الخطاب الإفتائي، وتحقيق الريادة الإفتائية ليس في مصر فحسب بل في العالم أجمع”.

وأكد مفتي الجمهورية أن “القرارات الحكيمة للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي تدل على مدى عناية سيادته بالمؤسسات الدينية المصرية، وسعيه الدائم إلى دفع مسيرة النجاح ودعمها من أجل ضبط بوصلة الإفتاء، ومحاربة الفكر المتطرف وجماعات الإرهاب”، بحسب زعمه.

التنافس مع الأوقاف

وتابع: “نحن على العهد ماضون في استكمال ما بدأناه من نجاح، وعلى أتم الاستعداد لبدء نجاحات جديدة تبرز مكانة مصر الدينية و الإفتائية في العالمين، ونعاهد الله أن نظل على هذا العهد ما دام فينا نبض حياة”.

وصّدق شوقي علام، الذي اختاره الرئيس محمد مرسي مفتياً للجمهورية خلفاً لعلي جمعة، على آلاف الإعدامات المعيبة، منهم إعدام الرئيس الراحل، والذي ألغته محكمة النقض حينذاك واعتبرته معيباً.

كما برر شوقي علام للسيسي كل قراراته، وأيدها فور صدورها فى إطار التنافس بينه وبين وزارة الأوقاف على الانخراط فى الشأن السياسي، ومن ينافق ويتملق الرئيس أولاً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى