سوشيال

احتجاجات في مصر عقب صلاة الجمعة و#السيسي_عدو_الله يتصدر تويتر

انطلقت عقب صلاة الجمعة، عدد من التظاهرات في المحافظات المصرية، للمشاركة في “جمعة النصر” والمطالبة بسقوط النظام، ورحيل الرئيس عبد الفتاح السيسي.

#السيسي_عدو_الله

وبث مغردون عبر منصات التواصل الإجتماعي وقنوات المعارضة “مكملين والشرق ووطن”، مقاطع مصورة لمشاركة عشرات في مظاهرات احتجاجية بالقاهرة والقليوبية، استجابة لدعوة المقاول والفنان محمد علي.

وبينت المقاطع المصورة، خروج المتظاهرين، في شوارع منطقتي المرج بالقاهرة، وأبو زعبل بالقليوبية، مرددين هتافات أبرزها “ارحل يا سيسي، يسقط حكم العسكر”.

كما شهدت قرية المنصورية بالجيزة، المتاخمة للقاهرة، مظاهرة شارك فيها العشرات بعد انتهاء صلاة الجمعة، في الوقت الذي كثفت فيه قوات الأمن من تواجدها أمام المساجد الكبرى والشوارع والميادين الرئيسية، وقامت بتفتيش الهواتف النقالة للمارة.

مقتل عويس الراوي

جاءت المظاهرات، وسط موجة من الغضب، عقب قتل المواطن “عويس الراوي” بقرية العوامية بمحافظة الأقصر.

وقُتل “الراوي” على يد ضابط شرطة، بعد تصديه لمداهمة منزله بالقوة والاعتداء على أهله.

كان الأمن قد اقتحم منزل الراوي لاعتقال شقيقه، ولكنه لم يكن متواجدًا، فحاول الأمن القبض على أبيه واعتدى عليه، فاعترض “عويس”، الذي كان يعمل مساعد تمريض بمستشفى الأقصر الدولي، ونشبت مشادة بينه وبين أحد أفراد الأمن، انتهت بإطلاق الأخير الرصاص على رأسه.

في الوقت نفسه، تخضع منطقة العوامية لحصار أمني مشدد لمنع الاحتجاج على مقتل “الراوي”، بعد أن شهدت القرية هتافات خلال تشييع جنازة الشاب، وقامت الشرطة بتفريق المحتجين بالخرطوش وقنابل الغاز المسيل للدموع.

كما تصدر هاشتاج #السيسي_عدو_الله الترند المصري على تويتر، تزامنًا مع بدء الاحتجاجات.

وتشهد قرى ومحافظات مصرية منذ 20 سبتمبر الماضي، مظاهرات تطالب برحيل السيسي احتجاجا على تردي الأوضاع المعيشية وقانون يسمح بإزالة عقارات مقامة بدون ترخيص.

م.م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى