مصر

الشرطة تسترد طفل أسيوط المختطف وتقتل احد الخاطفين

استردت الشرطة طفل أسيوط المختطف وقتلت أحد الخاطفين، بعد تزايد وتيرة عمليات سرقة الأطفال وطلب فدية.
طفل أسيوط المختطف
وقالت الشرطة فى بيان إن أحد العناصر الإجرامية، من مختطفي الطفل أمير بأسيوط، أطلق النار على قوات الشرطة، أثناء مداهمة مكان اختبائه، ما دفع القوات للتعامل معه بالمثل، ما أسفر عن مصرعه.
وأضافت أن القوات نجحت في تحرير الطفل وإعادته لأسرته سالماً.

كان مركز شرطة ساحل سليم، بمديرية أمن أسيوط، قد تلقى بلاغًا من نجار مُقيم بقرية الشامية، بأنه أثناء لهو نجله أمير نادي عزت 6 سنوات أمام منزله فوجئ بقيام شخصان مجهولان يرتديان كمامات، ويستقلان دراجة نارية سوداء اللون، باختطاف نجله وهروبهما.

قتل أحد الخاطفين

وكشفت تحريات فرق البحث بالاشتراك مع قطاعي الأمن الوطني، الأمن المركزي، أن المتهمين هربوا داخل الزراعات، وقاموا بالإتصال بأهل الطفل لطلب دفع مبلغ مالي كفدية نظير إطلاق سراحه.
وتبين أن الخاطفين، 3 أشخاص لإثنين منهم معلومات جنائية. وتم استهدافهم بمجموعات قتالية من قطاع الأمن المركزي.
وتبين مصرع أحمد كمال علي، وبيده بندقية آلية وبها الخزينة الخاصة بها، و2 خزينة إضافية مملوئتين بالذخيرة، وسلاح أبيض وتم ضبط باقي المتهمين، بحوزة أحدهم فرد خرطوش – طلقات من ذات العيار، بحسب بيان الداخلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى