مصر

 #الصاروخ_الصيني التائه يتصدر تويتر بعد أن حلق فوق مصر 8 دقائق

كشف موقع تتبع مدار “الصاروخ الصيني”، الذي فقدت بكين السيطرة عليه، أنه حلق فوق مصر لمدة 8 دقائق، قبل أن يتجه لدول أخرى في الفضاء.

وأكد محمد العفيفى، الخبير الفلكي، وعضو الجمعية الفلكية المصرية، أن الصاروخ الصيني “CZ-5B R/B” حلق فوق مصر لمدة دقائق في وقت متأخر من مساء أمس الثلاثاء.

وأضاف الخبير الفلكي، أن الصاروخ  حلق تحديدا فوق جرجا التابعة لمحافظة سوهاج على ارتفاع 298 كم.

الصاروخ الصيني فوق مصر

وكان الدكتور ياسر عبد الهادي، أستاذ علوم الفلك والمتحدث الإعلامي للمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، أكد أن الصاروخ الصيني مر فوق مصر بسلام.

وأوضح عبد الهادي، أن الصاروخ كان على ارتفاع 298 كم تقريباً وكانت مدة المرور 8 دقائق و40 ثانية.

ويترقب العالم بشغف مسار الصاروخ الذي أطلقته الصين الخميس الماضي، وفقدت السيطرة عليه، ومن المتوقع سقوطه في أي منطقة مأهولة بالبشر خلال الفترة المقبلة.

وتفاعل رواد مواقع التواصل الإجتماعي في مصر مع الحدث بالسخرية والقلق، عبر هاشتاج #الصاروخ_الصيني ، الذي تصدر الترند المصري منذ مساء الثلاثاء وحتى الأن.

https://twitter.com/Sherif772020/status/1389701432039849989?s=20

رعب عالمي

ويترقب العالم لحظة سقوط حطام صاروخ صيني على الأرض، بعد أن تم استخدامه لإطلاق الوحدة الأساسية لمحطة الفضاء الصينية الجديدة.

وحذر خبراء الفضاء من إعادة دخول “غير متحكم به” للجزء الرئيسي من مركبة الإطلاق، والبالغ وزنه 20 طنا، إلى الغلاف الجوي للأرض، بسرعة تزيد على 26 ألف كيلومتر في الساعة، لتتحول إلى كتلة نار وتتشظى، وذلك بحسب ما أعلنت السلطات الصينية.

سقوط الصاروخ قد يخلف أضراراً إذا وقع على منطقة مأهولة بالسكان، فيما يعتقد كثيرون أن أجزاء الصاروخ الصيني “لونج مارش 5 بي”، ستحترق في الغلاف الجوي، بحسب تقارير متداولة.

وكانت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية قد نقلت تصريحات جوناثان ماكدويل، عالم الفلك الذي يتتبع مسار الأجسام التي تدور حول الأرض، والتي قال فيها إن المسار الخاص بالصاروخ الصيني قد يتحرك باتجاه الشمال قليلاً، وفي هذه الحالة سيكون هناك عدة مناطق محتملة وهي: “نيويورك، ومدريد، وبكين”، أو قد يتحرك باتجاه الجنوب، ليسقط في هذه الحالة فوق “تشيلي وويلنجتون”.

ويشار إلى أنه بسبب دوران الجزء الأساسي للصاروخ حول الأرض كل 90 دقيقة، فإنه من غير المؤكد تحديدا متى وأين من المحتمل أن تتم إعادة الدخول في الغلاف الجوي والاحتراق بصورة جزئية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى