مصر

 العثور على جثة طفل “ملفوف في بطانية وبه آثار تعذيب” بالإسماعيلية

عثر أهالي مدينة المستقبل بالإسماعيلية، صباح اليوم الاثنين، على جثة طفل “ملفوف في بطانية وبه آثار تعذيب”، وملقى بمدخل إحدى العمارات.

العثور على جثة طفل  في الإسماعيلية

وكان مدير أمن الإسماعيلية، تلقى إخطارًا يفيد بالعثور على جثة طفل أقل من 10 سنوات، في إحدى شوارع مدينة المستقبل، التابعة لمركز ومدينة أبوصوير بمحافظة الإسماعيلية.

وانتقلت قوة أمنية من قسم شرطة أبوصوير إلى مكان الحادث، وعاينت المنطقة وأكد شهود عيان أن الطفل مجهول الهوية وعليه آثار تعذيب شديدة.

تم نقل الجثة إلى مشرحة مجمع الإسماعيلية الطبي، تحت تصرف النيابة العامة، والتي كلفت المباحث بسرعة إجراء تحرياتها حول الواقعة وملابساتها وضبط الجاني

وقال مصدر أمني، إن الأهالي عثرت في الساعات الأولى من صباح يوم الاثنين على طفل مجهول الهوية؛ يرتدي كامل ملابسه ملفوف في بطانية به آثار تعذيب شديدة في جميع أنحاء الجسم.

وتم إبلاغ قوات الأمن، وتم نقل جثة الطفل إلى ثلاجة المجمع الطبي بالإسماعيلية، تحت تصرف جهات التحقيق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى