حقوق الإنسانمصر

الغارديان تنشر فيديوهات مروعة للتعذيب فى السجون المصرية

 نشرت أمس جريدة الغارديان البريطانية، تقريراً عن مقطع فيديو مسرب، يوثق التعذيب داخل أقسام الشرطة المصرية.

وكشفت الصحيفة أنها لديها فيديو آخر لم تنشره حفاظًا على أمن المحتجزين، وذلك قبل يوم واحد من ذكرى الثورة .

رابط التقرير

تسريبات للتعذيب فى السجون

لكن الناشط المصري المقيم فى أمريكا علي حسين مهدي،  نشر مقطعي الفيديو وقال إنه هو من أرسلهما إلى الغارديان.

 

وقالت الغارديان فى التقرير إنها حصلت على فيديوهات للشرطة المصرية وهي تعذب محتجزين في مركز شرطة السلام بالقاهرة فى نوفمبر الماضي.. وأن الضباط بدوا وهم يمارسون العنف ضد المدنيين على ثقة من الإفلات التام من العقاب .

وظهر فى مقطع فيديو نزيلين عاريين معلقين في أوضاع صعبة من أذرعهم التي تم تثبيتها خلف ظهورهما، وقال آخرون إنهم ينتظرون دورهم، و اصطف السجناء في مقطع آخر فى زنزانة مكتظة لعرض إصاباتهم وقالوا : “إنهم يضربوننا بالعصي”.

وأضافت صحيفة The Guardian أنها تحققت قدر الإمكان من صحة الفيديوهات عن طريق خبير موثوق. فضلاً عن أن المحتجزين الذين ظهروا في الفيديو، ذكروا بعض أسماء ضباط الشرطة وتم التأكد  بأنهم يعملون في قسم شرطة السلام أول.

واستغاث الجنائيون الذين ظهروا فى التسجيلات المسربة بالرئيس السيسي.

ولاحقاً نفت وزارة الداخلية صحة التسجيلات. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى