رياضةمصر

الكشف عن حقيقة دكتوراه سيد عبدالحفيظ.. “مزيفة والجامعة الأمريكية ليست حقيقية وتبيع الشهادات”

كشف موقع “صحيح مصر”، أن جامعة “ديلفورد” الأمريكية التي منحت الدكتوراه الفخرية لـ “سيد عبد الحفيظ” مدير الكرة بالنادي الأهلي، غير حقيقية، وأن الشهادات الصادرة عنها مزيفة.

وكان النادي الأهل أعلن أمس الثلاثاء، أن جامعة ديلفورد الأمريكية الخاصة LLC، منحت الدكتوراه الفخرية للكابتن سيد عبد الحفيظ، تقديرًا لجهوده الكبيرة وخدماته في مجال إدارة الشئون الرياضية.

دكتوراه سيد عبد الحفيظ المزيفة

لكن موقع “صحيح مصر”  المهتم بتدقيق تصريحات المسؤولين والسياسيين وصناع القرارات المؤثرة، كشف أنه “ديلفورد” ليست جامعة وليست أمريكية والشهادات والدرجات العلمية التي تمنحها “مزيفة”.

وأوضح الموقع في تدوينة على الفيسبوك، أن جامعة ديلفورد الأمريكية ليست جامعة وليست أمريكية، ولكنها شركة مسجلة في إحدى الولايات الأمريكية، لتقديم خدمات التعليم عن بعد، ولكنها ليست جامعة أكاديمية.

كما أن الشهادات الصادرة عنها ليست شهادات معتمدة من أي نظام تعليمي أكاديمي أمريكي.

وأضاف أن الشركة ليس لها أي وجود في الولايات المتحدة الأمريكية، إلا من خلال وكيل مراسلات تجارية، وليست معتمدة من نظام التعليم في الولايات المتحدة، كما زعم بيان النادي الأهلي.

كما أنها ليس لها مقرًا ثابتا هناك، بل وتطلب مبالغ مالية مقابل منح شهادات ودرجات علمية مزيفة، مثل الدكتوراه الفخرية.

وقال موقع “صحيح مصر، أنه توصل إلى ذلك بالبحث عن اسم الجامعة “Dellford international University” على موقع مجلس التعليم العالي للاعتماد التعليمي “CHEA”.

وأشار إلى أنه لم يجد اسم الجامعة وسط الجامعات المعتمدة، رغم أن بيان النادي الأهلي زعم  أنها “جامعة أمريكية”، وشركة ديلفورد نفسها نشرت على موقعها الإلكتروني باللغة العربية أنها معتمدة في الولايات المتحدة الأمريكية وكندا.

ولفت إلى أنه “بالبحث في قاعدة بيانات DAPIP، والتي تحتوي على المؤسسات والبرامج التعليمية ما بعد المرحلة الثانوية في أمريكا، أي الجامعات والمعاهد والبرامج التعليمية المعتمدة في أمريكا، لم نجد أي مؤسسة معتمدة باسم جامعة ديلفورد الخاصة.

وأيضا “بالبحث بين قواعد بيانات المدارس الثانوية، فليس هناك كيان تعليمي أكاديمي بهذا الاسم أيضًا”.

كانت “ديلفورد” قد نشرت عبر موقعها الإلكتروني، وثيقة ادعت أنها خطاب اعتمادها من الولايات المتحدة الأمريكية، لكن “صحيح مصر” أكد أن تلك الوثيقة ما هي إلا عقد بين شركة مساهمة محدودة باسم “جامعة ديلفورد الخاصة” ووكيل تجاري في ولاية ديلاوير، لاستقبال المراسلات القانونية، وعادة يعمل الوكيل التجاري مع العملاء غير المقيمين في الولايات المتحدة الأمريكية كممثل عنهم ومتابعة أنشطتهم التجارية.

أيضا نشرت أيضًا “ديلفورد” على موقعها الإلكتروني أنها تمتلك مقرًا في مدينة دوفر بولاية ديلاوير الأمريكية المطلة على المحيط الأطلسي، وبالتحديد في 8 The Green, Suite A.

لكن وفقا لـ”صحيح مصر” بالبحث عبر خرائط جوجل باستخدام تقنية Street View لم تجد في هذا الموقع مقرات لأي جامعات أو مدارس، ويظهر في مكان الموقع الوهمي لـ”ديلفورد” مقر آخر ولكن لمجموعة شركات تجارية باسم: “ديلاوير كومباني هاوس”.

موقع إلكتروني يبيع الشهادات.

وقال “صحيح مصر” إنه تواصل مع “ديلفورد” عبر رقم هاتف مصري، منشور على الموقع الإلكتروني، وعرض ممثل الجامعة، تقديم الدكتوراه الفخرية في الأدب العربي، مقابل مبلغ مالي قدره 135 دولارًا، على أن تصدر الشهادة باللغة الإنجليزية فقط، و235 دولارًا مقابل الحصول على شهادتين واحدة بالإنجليزية وواحدة أخرى بأي لغة يختارها المتحدث.

وأشار إلى أن منصة “Fraud Wiki” وهي منصة متخصص في كشف الجامعات الوهمية والمزيفة، حذرت من شركة جامعة ديلفورد الأمريكية الخاصة LLC، ووصفهتا بأنها جامعة وهمية تمارسها نشاطها من تركيا وتستهدف زبائنها من اليمنيين، وهي ليست أكثر من موقع إلكتروني يبيع الشهادات.

وكان النادي الأهلي قد نشر عبر موقعه الرسمي وصفحاته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي خبرا يفيد  بمنح جامعة ديلفورد الأمريكية الخاصة الكابتن سيد عبد الحفيظ  مدير الكرة بالنادي الأهلي الدكتوراة الفخرية تقديرًا لجهوده الكبيرة وخدماته في مجال إدارة الشئون الرياضية.

ووفقا للخبر الذي نشره النادي الأهلي عبر قنواته الرسمية، قام وفد الجامعة بتسليم شهادة الدكتوراه باللغتين العربية والإنجليزية للكابتن سيد عبدالحفيظ، بالإضافة إلى درع الجامعة.

جاء هذا التقدير نظرًا لما قدمه مدير الكرة بالأهلي من خبرات في المجال الإداري للعبة كرة القدم على مدار سنوات طويلة، فضلًا عن تاريخه الكبير في الملاعب، سواء مع النادي أو المنتخبات الوطنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى