عربي

الكويت تصدر أمر ضبط وإحضار الدكتور عبدالله النفيسي

أصدرت محكمة كويتية قرار ضبط و احضار للأكاديمي والنائب السابق عبد الله النفيسي بتهمة الإساءة للإمارات

وأثار قرار المحكمة كويتية بإصدار أمر بضبط وإحضار الدكتور عبد الله النفيسي، لمحاكمته بتهمة الإساءة إلى دولة الإمارات، جدلا واسعا عبر وسائل التواصل الاجتماعي حول حرية الرأي في الكويت.

وبحسب الصحف الكويتية، فقد أمرت محكمة الجنايات في الكويت يوم الأحد 5 يناير، بضبط وإحضار أستاذ العلوم السياسية الشهير على ذمة قضية تتهمه بالإساءة إلى دولة الإمارات.

كما قررت المحكمة تأجيل الجلسة إلى 2 فبراير المقبل.

وقد أصدر مكتب النفيسي بياناً على حسابه على تويتر، شكر رواد مواقع التواصل الإجتماعي على التفاعل مع قضيته.

ونفى المكتب أي علم للنفيسي بصدور قرار ضبط وإحضار بحقه.

وأكد أستعداد النفيسي للمثول أمام القضاء فى أي وقت ، للدفاع عن نفسه.

عبد الله النفيسي

والنفيسي هو سياسي كويتي بارز، عمل أستاذاً في العلوم السياسية في جامعتي الكويت والإمارات.

وانتخب نائباً بمجلس الأمة عام 1985، وكان مستشاراً سياسياً لرئيس مجلس الأمة بين عامي 1992 و1996.

وكان ناشطون قد تداولوا تغريدة قديمة للنفيسي عام 2017 قال فيها: “محمد دحلان هو الذي يحكم الإمارات. وإسرائيل تحكم محمد دحلان. فكّر فيها بعمق”.

واستغرب ناشطون صدور أمر ضبط للنفيسي بعد مرور أكثر من عامين على التغريدة.

ورأوا أن السبب الحقيقي وراء قرار المحاكمة جاء بعد الضجة الواسعة التي أحدثها ما قاله النفيسي في برنامج “الصندوق الأسود”.

وكان المحامي الكويتي عبد المحسن الموسى قد تقدم ببلاغ ضد عبد الله النفيسي قبل عامين متهماً إياه بـ”تكرار الإساءة المتعمدة لدولة الإمارات الشقيقة وحكامها، وهو ما قد يعرض الأمن القومي الكويتي للخطر”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى