مصر

المحامي الحقوقي جمال عيد يكشف حصاره وتهديده

كشف المحامي الحقوقي جمال عيد، مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، عن حصاره وتهديده من أشخاص يعتقد أنهم يتبعون وزارة الداخلية.

جمال عيد

وقال جمال عيد على حسابه على منصات التواصل الإجتماعي:

مش ادعاء ولا افتئات،منذ امس وهناك اشخاص يحملون لاسلكي واسلحة يحومون حول المنزل.

وأضاف: إذا حصل لي حاجة فالداخلية المصرية هي المسئولة، في كل الأحوال، سواء بشكل مباشر، أو باعتبارها تسمح لعصابات بالتجول مع اسلحة ولاسلكي للاعتداء على المواطنين أو خطفهم، وهذا حدث أكثر من مرة .

وتابع: ” فاما هي الفاعلة أو فاشلة في القيام بدورها ، فشل ذريع تسبب في الاعتداء علي عدة مرات.

اذا حصل لي  اي شيئ الداخلية مسئولة والنيابة تغمض عينها.

تلطيخ بالطلاء

وسبق أن تعرض جمال عيد لاعتداء من قوات أمنية فى 31 ديسمبر 2019.

وقالت منظمة هيومن رايتس ووتش، المعنية بحقوق الإنسان، حينذاك إن الاعتداء الذي تعرض له المحامي الحقوقي المصري جمال عيد “يحمل بصمات الأمن” في بلاده.

وأضافت سارة لي ويتسون، مديرة برنامج الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بالمنظمة، أن “الهجمات المتكررة على أحد أبرز النشطاء الحقوقيين في مصر تُثير بواعث قلق خطيرة بشأن احتمال تورط القيادة المصرية”، بحسب بيان نشر على موقع هيومن رايتس ووتش .

وتعرض المحامي البارز في مجال حقوق الإنسان لاعتداء وتلطيخ بالطلاء في القاهرة على يد “عصابة” من المسلحين.

وأوضح عيد أن الهجوم وقع أثناء محاولته ايقاف سيارة أجرة بالقرب من منزله في حي المعادي .

وأشار إلى أن المهاجمين كانوا ينتظرونه في ثلاث سيارات في مكان قريب من المنزل.

وأضاف أنه عندما حاول الجيران التدخل، أشهر المعتدون أسلحتهم وطالبوهم بمغادرة المكان.

وقال عيد، إن من اعتدوا عليه يتبعون جهاز الشرطة في مصر أو يعملون بتعليمات من ضباط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى