مصر

 المفوضية الأفريقية لحقوق الإنسان تطالب مصر وقف إعدام 26 معارض سياسي

دعت المفوضية الأفريقية لحقوق الإنسان وحقوق الشعوب، النظام المصري، إلى وقف أحكام الإعدام الصادرة بحق 26 من معارضي نظام الرئيس عبدالفتاح السيسي.

غض البصر الدولي

وجاءت مطالبة المفوضية (أعلى هيئة حقوقية في القارة السمراء)، بينما تنظر في الشكوى المقدمة لها من أعضاء كبار سابقين في حزب “الحرية والعدالة”، الذراع السياسي لجماعة “الإخوان المسلمون”.

وقالت شركة المحاماة العالمية “بايندمنز”، إنها تمكنت من استصدار “إيعاز عاجل خاص يأمر مصر بتعليق أحكام الإعدام التي صدرت بحق 26 معتقلا”.

وأكدت “بايندمنز”، والتي تقدمت بالشكوى، أن المجتمع الدولي غض بصره عن الانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان التي ما لبثت ترتكبها السلطات المصرية منذ انقلاب عام 2013.

وأضاف طيب علي، الشريك في بايندمنز: “لم تزل السلطات المصرية تسعى جاهدة لإسكات أصوات المعارضة من خلال تنظيم محاكمات زائفة وإصدار أحكام بالإعدام”.

الإعدام في مصر

وتابع: “المحكوم عليهم بالإعدام لا يملكون حق الاستئناف داخل مصر، وهم الآن يعتمدون حصرياً على القضية المقدمة أمام المفوضية الأفريقية لتقرر مصيرهم”.

وأوضح علي، أن النظام القضائي المصري خذلهم وكذا فعل المجتمع الدولي.

وزاد بالقولك “لو أخفقت المفوضية الأفريقية فإن ذلك سيعني أن هؤلاء الرجال سيفقدون حياتهم لمجرد أنهم عبروا عن دعمهم لفكرة مفادها أن مصر ينبغي أن تكون بلداً ديمقراطيا”.

وكانت محكمة النقض قد أيدت في يونيو الماضي، أحكام الإعدام الصادرة بحق 26 شخصا، أغلبهم من قيادات بجماعة الإخوان.

ومن بين المحكوم عليهم بالإعدام: “عبدالرحمن البر، ومحمد البلتاجي، وصفوت حجازي، وأسامة ياسين، وأحمد عارف، وإيهاب وجدي، ومحمد عبد الحي، ومصطفى الفرماوي، وأحمد فاروق، وهيثم العربي، ومحمد زناتي، وعبد العظيم إبراهيم”.

يذكر أن منظمة العفو الدولية نددت سابقاً بما وصفته “موجة محمومة” من تنفيذ أحكام الإعدام في مصر، مؤكّدة أنّه في العام 2020 تم تنفيذ أحكام بالإعدام بحق 107 مدانين في مصر، مقابل 32 في العام السابق له.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى