عربي

مقتل عبد العزيز الفغم الحارس الشخصي للملك سلمان

 

أعلنت وسائل إعلام سعودية، صباح اليوم، مقتل اللواء عبد العزيز الفغم الحارس الشخصي للعاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز، بعد إطلاق النار عليه من قبل أحد أصدقائه.

كانت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، قد نقلت عن المتحدث الإعلامي بشرطة منطقة مكة المكرمة، أن اللواء عبد العزيز الفغم قتل بعد إطلاق النار عليه من صديقه، مشيرا إلى إصابة خمسة من رجال الأمن.

وقال المتحدث الإعلامي: إنه في مساء يوم السبت الموافق 29 / 1 / 1441هـ وعندما كان اللواء بالحرس الملكي، عبد العزيز بن بداح الفغم، في زيارة لصديقه تركي بن عبد العزيز السبتي، بمنزله بحي الشاطئ بمحافظة جدة، دخل عليهما صديق لهما يدعى “ممدوح بن مشعل آل علي”، وأثناء الحديث تطور النقاش بين اللواء عبد العزيز، وممدوح آل علي، فخرج الأخير من المنزل، وعاد وبحوزته سلاح ناري وأطلق النار على اللواء عبد العزيز الفغم رحمه الله، ما أدى إلى إصابته واثنين من الموجودين في المنزل، هما شقيق صاحب المنزل، وأحد العاملين من الجنسية الفلبينية

وتابع قائلاً: عند مباشرة الجهات الأمنية للموقع الذي تحصن بداخله الجاني، بادرها بإطلاق النار رافضًا الاستسلام، الأمر الذي اقتضى التعامل معه بما يحيد خطره”، مشيرًا إلى أن “ما جرى أسفر عن مقتل الجاني على يد قوات الأمن، واستشهاد اللواء عبد العزيز الفغم (رحمه الله) بعد نقله للمستشفى جراء إصابته من رصاص الجاني

بالإضافة إلى إصابة تركي بن عبد العزيز السبتي سعودي الجنسية، وجيفري دالفينو ساربوز ينغ فلبيني الجنسية الموجودين بالمنزل، كما أصيب خمسة من رجال الأمن بسبب إطلاق النار العشوائي من قبل الجاني، وقد جرى نقل جميع المصابين إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم وحالتهم مطمئنة”، لافتا إلى أن “الجهات المختصة تواصل تحقيقاتها في هذه القضية

ووفقا لوسائل إعلام سعودية، فإن اللواء عبد العزيز الفغم، تخرج في الكلية العسكرية للملك خالد، بعدها جاء تعيينه من قبل الحرس الوطني السعودي في وظيفة لواء خاص، ثم نُقلَ للخدمة في الحرس الملكي، وبدأ بعدها عمل عبد العزيز الفغم كضابط ارتباط في مواكب الملك، كما رافق الملك عبد الله بن عبد العزيز قبل وفاته لمدة وصلت إلى عشر سنوات، ثم أصبح حارسًا شخصيًا للملك سلمان بن عبد العزيز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى