دولي

هل يتسبب النزاع بين روسيا وأوكرانيا فى حرب عالمية ؟؟

يجري الرئيس الأميركي جو بايدن اتصالات “حاسمة” مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين والفرنسي إيمانويل ماكرون، وسط توقعات أميركية بغزو روسي وشيك على أوكرانيا، فيما دعت عشرات الدول رعاياها إلى مغادرة أوكرانيا التي تشهد نذر حرب.

النزاع بين روسيا وأوكرانيا

وأجرى وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن اتصالا هاتفيا مع نظيره الروسي سيرغي لافروف الذي شدد على أن الحملة الدعائية لواشنطن وحلفائها بشأن عدوان روسي لها أهداف استفزازية.

وأفادت الخارجية الروسية أن لافروف أكد رفض روسيا لانتهاك الالتزامات بشأن عدم قابلية الأمن للتجزئة في أوروبا والمحيط الأطلسي.

وكانت وكالة “بلومبيرغ” (Bloomberg) الأميركية نقلت عن مسؤولين وصفتهم بالمطلعين أن روسيا قد تبدأ غزو أوكرانيا الثلاثاء المقبل.

نذر حرب عالمية

من جهته قال مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان -أمس الجمعة- إن ثمة احتمالا كبيرا بأن تُقدم روسيا على غزو أوكرانيا قبل نهاية الألعاب الأولمبية الشتوية المقامة في الصين، التي تختتم في 20 فبراير الجاري.

من جهته قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إن “أفضل صديق للعدو هو حالة الهلع التي يمكن أن تنتاب شعبنا وينبغي عدم السماح بذلك، مضيفا “لا يمكننا تأكيد أو تكذيب المعلومات بشأن غزو روسي محتمل ولكننا نعمل على تقدير ذلك”.

بينما يواصل عشرات آلاف الجنود الروس مناورات واسعة النطاق في بيلاروسيا تستمر حتى 20 فبراير الجاري.

من جانبها أعلنت وزارة الدفاع الروسية إرسال 6 سفن حربية للمشاركة في مناورات بحرية في البحر الأسود وبحر أزوف.

بينما  أرسلت واشنطن قاذفات من طراز “بي- 52” إلى بريطانيا، لتنضم إلى 4 مدمرات أبحرت سابقا للمشاركة في مناورات للناتو في البحر المتوسط.

كما تتواصل الاستعدادات الأوكرانية لمواجهة غزو روسي محتمل، حيث صدّق مجلس بلدية العاصمة كييف على خطة لإجلاء السكان، وذلك بمشاركة أكثر من 13 ألف فرد من الدفاع المدني.

عمليات اجلاء واسعة

وأمرت الخارجية الأميركية موظفيها غير الأساسيين بمغادرة تلك البلاد.

وخلال الساعات الماضية، حثت الكويت والعراق وفنلندا وأستراليا ونيوزيلندا وبريطانيا وألمانيا وهولندا وليتوانيا رعاياها على مغادرة أوكرانيا في أسرع وقت ممكن.

 وُصفت أوكرانيا سابقا بـ”سلة غذاء الاتحاد السوفياتي”ثم أصبحت”سلة غذاء عالمية” .

وتشغل الأراضي الزراعية مساحة قدرها 60.4 مليون هكتار تقريبا، من أصل مساحة أوكرانيا الكلية البالغة نحو 604 آلاف كيلومتر مربع، وتشكل الغابات نحو 15% من مساحة البلاد، بحسب الجزيرة نت.

وترى روسيا أن أي حرب محتملة ضد أوكرانيا فرصة لتقوية دورها ونفوذها في العالم، غير أن نشوب الحرب، التي قد تكون الأكبر منذ نهاية فترة الحرب الباردة، قد تأتي بنتائج عكس ما يتمناه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وفق تحليل من صحيفة وول ستريت جورنال الامريكية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى