مصر

النيابة تستأنف على قرار الإفراج عن سمية ماهر وتجدد لها 45 يوماً

قررت نيابة أمن الدولة أمس الثلاثاء، تجديد حبس المعتقلة سمية ماهر حزيمة (27 عاماً)، ابنة عضو مجلس الشورى السابق ماهر حزيمة، لمدة 45 يوماً احتياطياً، بعد استئنافها على قرار محكمة جنايات القاهرة بإخلاء سبيلها بتدابير احترازية.

النيابة تستأنف على قرار الإفراج عن سمية ماهر

واعتقلت قوات الأمن سمية من منزلها بمدينة دمنهور في محافظة البحيرة، فجر يوم 17 أكتوبر 2017 قبل أيام من حفل زفافها.
وأسندت النيابة المصرية إلى سمية تهمتي “الانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون، و”الاشتراك في سلوك يضر البلاد”، في القضية رقم 955 لسنة 2017 ، حصر أمن دولة، والتخابر لصالح دولة أجنبية (تركيا)، حسب مزاعم النيابة.
كانت محكمة الجنايات، قد قررت، صباح الثلاثاء، إخلاء سبيل المعتقلة “سمية ماهر حزيمة”، بتدابير احترازية، بعد اعتقالها لمدة زادت عن 3 أعوام وشهرين، ما أدى لتدهور حالتها الصحية في سجن القناطر.

إخلاء سبيل سمية ماهر
وسمية ماهر 27 عاما، حاصلة على بكالوريوس علوم جامعة الأزهر، وتعمل كيميائية بمعمل تحاليل، اعتقلها الأمن المصري عام 2017، و تعرضت للإخفاء القسري لمدة طويلة، ثم ظهرت في نيابة أمن الدولة على ذمة القضية الملفقة المعروفة إعلاميًا بـ”التخابر مع تركيا”.
وكان زوج سمية وعائلتها، قد تقدموا باستغاثات كثيرة للإفراج عنها بعد تدهور حالتها الصحية، حيث تعاني من القولون العصبي وارتجاع المريء والتهابات حادة في المعدة، كما تعاني أيضا من التهابات في مفاصل الركبة”.
ورفضت إدارة سجن القناطر مراراً علاج سمية داخل محبسها الانفرادي بسجن القناطر. ولم يسمح لها بالزيارة مرة واحدة منذ اعتقالها.
وأكدت أسرتها أنها تقبع في الحبس الانفرادي منذ أكثر من عامين، داخل سجن القناطر. وأنها معزولة تماما عن العالم كله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى