مصر

انتحار طالبة جامعية بعد ساعات من انتحار طالبين بطب وهندسة

بعد ساعات من العثور على جثتي طالبين منتحرين أحدهما يدرس فى كلية الطب والآخر يدرس الهندسة في الإسكندرية، أقدمت فتاة جامعية بمحافظة أسيوط على الانتحار، بعدما ألقت بنفسها في مياه الترعة الإبراهيمية.

انتحار طالبة جامعية

تلقت الأجهزة الأمنية بلاغاً من أحد المواطنين بمنطقة الخزان أعلى ترعة الإبراهيمية التابعة لقسم ثان أسيوط بانتحار فتاة في العقد الثاني من عمرها بإلقاء نفسها في الترعة وتركت حقيبة تحتوي على متعلقاتها الشخصية.

فيها “لم نخلق لعالم كله كذب وخداع”، وأكدت عدم وجود شبهة جنائية وراء الحادث.

وبخلاف انتحار فتاة جامعية بمحافظة أسيوط، بعدما ألقت بنفسها في مياه الترعة الإبراهيمية، شهد أحد الفنادق الشهيرة بوسط الإسكندرية، أمس الأول، انتحار جماعي لطالبين أحدهما في كلية الطب والآخر في كلية الهندسة.

انتحار طالبين

 وانتحر الطالبين بشنق بعضهم البعض، وتركا رسالة على هاتف كل منهما بأنهما يأسها من حياتهما.

تلقى مدير أمن الإسكندرية إخطاراً من قسم شرطة العطارين بوجود حالتي انتحار لنزيلين بالفندق ووجود جثتيهما داخل غرفتهما.

تبين من المعاينة الأولية وجود جثة لشاب بكلية الطب والآخر بكلية الهندسة معلقتان بسقف الحجرة ووجود قفل عجل على رقبة كل منهم وآثار الخنق جراء القفل تبدو عليهم، وعثر بجوارهما على هواتفهم  المحمولة مرسلة عليها رسائل تفيد بانتحارهما.

 تبين أن المتوفين كلا من  (عمر.ع.ي) ٢١ سنة مقيم بمنطقة السيوف و(على. أ.م) ٢٠ سنة مقيم بمنطقة المندرة  أحدهما طالب بكلية الطب والآخر بكلية الهندسة.

 تحرر محضر بالواقعة، وأمرت النيابة العامة بتشريح الجثتين لبيان سبب الوفاة.

وكشفت معاينة جثماني الطالبين تفاصيل مرعبة في واقعة وافاتهما، إذ تبين أن طريقة الوفاة تمت بوضع مادة كلور في فوط ووضعها داخل كمامة لكل منهما بصورة تعيق التنفس، وضع أكياس نايلون حول رأسيهما وربط كل منها بـ”أفيز” عبارة عن قفل خاص بالإطارات حتى لفظا أنفاسهما الأخيرة نتيجة.

وتشهد مصر منذ عامين موجات انتحار غير مسبوقة.

كان 10 طلاب قد أقدموا على الانتحار، عقب إعلان نتيجة الثانوية العامة وتم إنقاذ طالبة واحدة منهم.

كما انتحر 8 أشخاص فى البحيرة فى يوم واحد باستخدام حبة الغلال السامة.

الانتحار فى مصر

رصدت المؤسسة العربية لدعم المجتمع المدني وحقوق الإنسان 87 حالة انتحار فى مصر فى الربع الثاني من عام 2021 ” أبريل ـ مايو ـ يونيو”.

وجاء شهر مايو الأعلى بـ 36 حالة.

وتصدرت الدقهلية المحافظات بـ 18 حالة انتحار، يليها القاهرة بـ 12 حالة انتحار.

وجاءت نسبة الذكور بـ 56 %، ووسيلة الشنق أعلى الطرق انتحارا بـ 68 %.

أما ربات المنازل والطلاب ثم العمال، فهي أعلى الفئات في الانتحار.

وتظل تلك الأرقام قليلة بالنسبة للأرقام الواقعية حيث تعتمد على ما نشر فى الصحف فقط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى