مصر

انتحار فتاة أسفل عجلات المترو بمحطة فيصل

أقدمت فتاة فى العشرينات على الانتحار؛ بإلقاء نفسها أمام قطار مترو الأنفاق في محطة مترو فيصل؛ ما أثار حالة من الفزع بين الركاب.

انتحار فتاة 

تم الدفع بسيارة إسعاف لنقل جثمان الفتاة إلى مشرحة أحد المستشفيات بعد معاينة النيابة.

وقال مصادر إن الفتاة انتهزت قدوم القطار، وألقت بنفسها أمامه؛ لتلقى حتفها على الفور، وتمت العودة إلى كاميرات المراقبة؛ للتوصل إلى مواصفات الفتاة، ومحاولة معرفة أسباب سقوطها أمام القطار.

الانتحار فى 3 شهور

وبخلاف انتحار فتاة أسفل عجلات المترو بمحطة فيصل،  أصدرت المؤسسة العربية لدعم المجتمع المدني تقريرا رصدت فيه تزايد حالات الانتحار ذات الطابع الاقتصادي والاجتماعي والسياسي خلال السنوات الأخيرة، كما رصدت ارتفاعها خلال الثلاثة أشهر الماضية، إذ رصدت المنظمة 98 حالة انتحار خلال هذه الفترة. 

وأبرز التقرير مايلي:

جاء شهر أغسطس الأعلى بـ 47 حالة و32 محاولة انتحار.

تصدرت الدقهلية بـ17 حالة، يليها الشرقية بـ 10 حالات انتحار.

نسبة الذكور الأعلى 67 حالة، و21 للإناث، ووسيلة الشنق اعلى الطرق انتحارا بـ40 %.

12 حالة انتحار لطلاب الثانوية العامة، وأبرز الحالات فتاة السيتي ستارز.

ربات المنازل والطلاب يليها العمال اعلى الفئات في الانتحار.

ومن واقع رصد وسيلة الانتحار الأكثر لدى الرجال والإناث كانت الوسيلة المفضلة للذكور هي الانتحار شنقا بمعدل 36 حالة بنسبة 92.3%  من إجمالي حالات الانتحار بهذه الوسيلة، يليها القفز من أماكن عليا بمعدل 8 حالات بنسبة 47.05%،  يليها تناول قرص غلة او قرص سام بمعدل 14 حالة بنسبة 45.16%.

 بينما كانت الوسيلة المفضلة للإناث هي الانتحار بتناول قرص غلة او قرص سام بـ 17 حالة بنسبة 54. 83 %، يليها  القفز من مكان عالي بـ  9 حالات بنسبة 52.94%، يليها الانتحار شنقا بمعدل 3 حالات بنسبة 7.96 % ، يليها  القفز في مياه النيل او فروعه بحالتي انتحار بنسبة 2.85 % .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى