عاجلمصر

انتحار مصاب بكورونا فى مستشفى العزل بميت غمر.. ووفاة وكيل وزارة الصحة بالقليوبية متأثراً بالفيروس

أقدم مصاب بفيروس كورونا بالدقهلية، السبت، على الانتحار بإلقاء نفسه من شرفة مستشفى العزل بميت غمر، فيما توفي وكيل وزارة الصحة بالدقهلية متأثراً بإصابته بكورونا هو الآخر.

انتحار مصاب بكورونا

وأكد شهود عيان أن المنتحر يمر بأزمة نفسية بسبب الإصابة ويرغب في الخروج من العزل.

ورد بلاغ من مستشفى ميت غمر العام، بقيام عبدالعظيم السيد محمد صرصار، 59 سنة، ومقيم بقرية سنتماى دائرة مركز ميت غمر، ومصاب بـكورونا بإلقاء نفسه من نافذة غرفة العزل، بالطابق الرابع بالمستشفى، ما أدى إلى إصابته بكسر في عظام الجمجمة ووفاته في الحال. ‎

أقرا الشهود بأن المتوفى كان يمر بحالة نفسية سيئة لرغبته في الخروج من المستشفى، وقام بمغافلتهما وألقى بنفسه من نافذة غرفة العزل.

وبسوال نجلي المتوفى محمد، 36 سنة، مدرس، وأحمد، 28 سنة، مندوب مبيعات، لم يتهما أحدا بالتسبب في وفاة ‎والدهما وأكدا أنهما لا يشتبها في الواقعة جنائيا.‎

وبخلاف انتحار مصاب بكورونا فى مستشفى العزل بميت غمر، كان مريض بفيروس كورونا المستجد، قد انتحر فى يونيو الماضي، في محافظة الجيزة، لعدم تحمله آلام المرض وعدم تمكنه من الذهاب لمستشفى خاص لارتفاع تكاليفها، بعد أن فشل في الحصول على سرير في مستشفى حكومي.

وكشفت تحقيقات نيابة أوسيم التي شهدت الواقعة أن شابا يبلغ 38 عاما أصيب بالعدوى وتم عزله في منزله، وبعد مرور ثمانية أيام من إصابته اتصل هاتفيا بشقيقه ليخبره أنه لا يستطيع تحمل الألم والحرارة

وكشفت تحقيقات نيابة أوسيم التي شهدت الواقعة أن شابا يبلغ 38 عاما أصيب بالعدوى وتم عزله في منزله، وبعد مرور ثمانية أيام من إصابته اتصل هاتفيا بشقيقه ليخبره أنه لا يستطيع تحمل الألم والحرارة المرتفعة طوال الوقت وطلب منه إدخاله مستشفى خاص، غير أن شقيقه أخبره أنه لا يستطيع تحمل تكلفة الإقامة فيها، ما دفع الشاب للانتحار.

وفاة وكيل وزارة الصحة بالقليوبية

من جهة أخرى، كشف مصدر طبي بالقليوبية السبت، عن وفاة د. حمدي الطباخ، وكيل وزارة الصحة بالمحافظة، داخل مستشفى العجوزة متأثرًا بإصابته بفيروس كورونا.

انتحار مصاب بكورونا فى مستشفى العزل بميت غمر.. ووفاة وكيل وزارة الصحة بالقليوبية متأثراً بالفيروس

وكان مصدر في مديرية الصحة بالقليوبية، قد أكد فى وقت سابق، ثبوت إصابة د. حمدي الطباخ بفيروس كورونا، ونقله من مستشفى قها المركزى بعد عزله بها، إلى مستشفى العجوزة بالقاهرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى