حقوق الإنسانمصر

تعرض معتقل سياسي محكوم عليه بالإعدام للاعتداء والضرب على يد أمن سجن جمصة

وثقت منظمة “نحن نسجل” الحقوقية، تعرض المعتقل “محمود عبادة عبد المقصود”، للاعتداء على يد أحد أفراد الأمن في سجن جمصة الثلاثاء الماضي.

وقالت المنظمة في تدوينة لها على الفيسبوك، أن سبب الاعتداء هو رفض المعتقل الشاب معاملته السيئة من قِبَل إدارة السجن وأفراد الأمن.

ويواجه “محمود” حكم بالإعدام النهائي في القضية رقم 3311 لسنة 2015 جنايات أمن دولة طوارئ، وهذا بعد رفض تظلمه على الحكم.

يذكر أنه اعتقل في عام 2016 من قِبَل قوة تابعة لجهاز الأمن الوطني أثناء توجهه للمعهد العالي لنظم المعلومات بمدينة المنصورة، ليتعرض للإخفاء القسري والتعذيب لما يقارب الـ 45 يومًا، وهذا قبل عرضه على النيابة ونقله لمقر احتجاز في محافظة الشرقية محل سكنه.

سجن جمصة

كانت نحن نسجل قد وثقت في فبراير الماضي انتهاكات جسيمة بقوم بها المقدم وائل الشارود، رئيس مباحث السجن وعدد من المخبرين طالت أحد المعتقلين منذ ذوي الاحتياجات الخاصة.

وأوضحت المنظمة، أن تلك الانتهاكات شملت بعض السجناء في أكثر من عنبر مثل (عنبر 6، وعنبر الإعدام).

يذكر أن المقدم وائل الشارود، من مدينة المنصورة، وكان رئيس مباحث سجن طنطا العمومي، وضابط أمن دولة سابق، كما تولى رئاسة مباحث سجن المنصورة العمومي.

و أعطى الشارود، تكليفات طوال الأعوام الأربعة الماضية، بتشديد التفتيشات على غرف السياسي، بشكل شبه يومي، لمنع حصولهم على الصحف القومية أو أجهزة الراديو، (غير ممنوعة)، أو الكتب، على حساب تهاونه مع الجنائيين.

كما مارس ممارسات قاسية بحق السجناء، خاصة كبار السن، بشكل شبه يومي، وتم منعهم من تلقي الرعاية الصحية، ما تسبب فى وفاة عدد منهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى