مصر

الأرصاد: ننتظر أمطار رعدية وعاصفة ترابية خلال الساعات القادمة

حذرت هيئة الأرصاد الجوية، الأحد، من انخفاض ملحوظ فى درجات الحرارة خلال الساعات المقبلة، مع وصول “الأخدود العلوي” الذي يؤدي إلى سقوط الأمطار على العديد من مناطق الجمهورية.

الاخدود العلوي

وقالت الدكتورة “إيمان شاكر” مدير مركز الاستشعار عن بعد بهيئة الأرصاد الجوية، إنّ ظاهرة الأخدود العلوي هي عبارة عن امتداد منخفض جوي في طبقات الجوي العليا، يعمل على حالة من عدم الاستقرار في الأحوال الجوية أدت إلى سقوط الأمطار على العديد من مناطق الجمهورية.

وأشارت إلى أن الأمطار ستعاود الأمطار نهاية الأسبوع الحالي بعد تحسن مدته 72 ساعة يبدأ من غدا الأحد.

وأضافت “شاكر” في مداخلة هاتفية على فضائية “اكسترا نيوز”: “بدأت الحالة معنا بالأمس على مناطق من شمال الصعيد وامتدت حتى محافظة البحر الأحمر وسيناء وسقطت أمطار متفاوتة، أما اليوم فكانت الأمطار على السواحل الشمالية والوجه البحري والقاهرة الكبرى وشمال الصعيد ومدن القناة وحتى الآن مازالت الأمطار مستمرة على مناطق من سيناء ومحافظة البحر الأحمر”.

وأوضحت أن البلاد شهدت هبوب رياح على مناطق كثيرة مصحوبة بالرمال والأتربة وعاصفة ترابية وتسمى بالرياح الهابط نتيجة السحب الرعدية التي أثرت على الفيوم والواحات البحرية وبني سويف والجيزة وبعض المناطق من مدن القناة وخليج السويس، وتحسنت الرؤية الأفقية الآن، وما زالت الأمطار تؤثر على سيناء وخليج السويس.

وأشارت، “شاكر” إلى أن الأحوال الجوية ستبدأ في التحسن غدًا على معظم الأنحاء باستثناء أمطار متوسطة على شمال ووسط سيناء.

كما أكدت أن العواصف الترابية انتهت، وأثرت على أسوان بالأمس، والفيوم وبني سويف والجيزة اليوم، وستهدأ سرعات الرياح غدًا وتتحسن الأحوال الجوية على الأنحاء كافة.

منخفض جوي

من جانبها قالت هيئة الأرصاد، أن منخفض جوي يصاحبه تكاثر للسحب المتوسطة والمنخفضة وسقوط الأمطار، يتقدم تدريجيا للداخل ليؤثر على الصحراء الغربية (الواحات البحرية ) ثم يصل إلى مصر الوسطي ومدن القناة وسيناء؛ كما تنشط الرياح على كافة الأنحاء لتسود أجواء باردة على مدار اليوم.

كما أن الفرصة مهيأة لسقوط الأمطار الخفيفة على السواحل الغربية على فترات متقطعة، ويعم الاستقرار اليوم على باقي أنحاء الجمهورية ليسود طقس معتدل على القاهرة الكبرى والوجه البحري مائل للدفء على شمال الصعيد دافئ على جنوب الصعيد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى