مصر

إحالة 9 متهمين للمحاكمة الجنائية في واقعة انهيار عقار جسر السويس

قرر النائب العام اليوم السبت، إحالة 9 متهمين إلى المحاكمة الجنائية في واقعة انهيار عقار جسر السويس بحي السلام في مارس الماضي.

وقال بيان النيابة، إن النائب العام، أمر بتقديم تسعة متهمين إلى المحاكمة الجنائية في واقعة انهيار العقار الكائن بالقطعة رقم ٤٩٣ تقسيم جمعية عمر بن الخطاب بحي السلام أول في غضون مارس الماضي، وهم خمسة من مالكيه وثلاثة مقاولين ومالك مصنع فيه.

ووجهت النيابة للمتهمين بتسببهم خطأً في موت 25 من قاطني العقار وإصابة 23 آخرين منهم.

وأوضح البيان، أن انهيار العقار كان ناشئًا عن إهمالهم ورعونتهم وعدم احترازهم، وعدم مراعاتهم للقوانين والقرارات واللوائح والأنظمة، ونتيجة إخلال المقاولين الثلاثة إخلالًا جسيمًا بما تفرضه عليهم أصول مهنتهم.
كذلك تم اتهامهم جميعًا عدا مالك المصنع بإقامة أعمالٍ بالعقار دون مراعاة الأصول الفنية المقررة قانونًا في تصميم أعمال البناء، وتنفيذها على نحو غير مطابق للرسومات والبيانات والمستندات التي مُنح ترخيص العقار على أساسها، مما نتج عنه سقوطه كليًّا ونشأ عن ذلك وفاة وإصابة المجني عليهم».
وكانت تحقيقات النيابة كشفت عن اتفاق ملاك العقار مع المقاولين الثلاثة المتهمين على بناء أربعة أدوار متكررة به دون ترخيص من الجهة المختصة، مما أسفر عنه رفع أحمال زائدة على أعمدة العقار وزيادة الإجهادات الواقعة عليها، وكذا تغيير مالك المصنع نشاط ثلاثة أدوار فيه من النشاط السكني إلى التجاري دون ترخيص، مما ساهم -فضلًا عما تقدم- في زيادة الأحمال وتعريض العقار للانهيار.

عقار جسر السويس

وكان عقار سكني مكون من 10 طوابق بمنطقة جسر السويس غربي القاهرة، قد انهار فى الثالثة فجر السبت، على رؤوس ساكنيه.
وأكد شهود عيان في منطقة جسر السويس، أن حادث انهيار العقار المكون من 10 طوابق بمنطقة عين شمس، ناتج عن انفجار مصنع داخل العمارة التى وقع بها الحادث.
وأوضح شاهد عيان أن المصنع الذى وقع به الانفجار يقوم بتصنيع القماش وأن هزة أرضية ناتجة عن انفجار في البدروم تسببت فى انهيار العقار.
وكشف الأهالي وشهود عيان إن العقار كان يتواجد به عدد من السكان بينهم أطفال و ناشدوا أجهزة الحماية المدنية بسرعة استخراجهم من أسفل الأنقاض في محاولة لإنقاذهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى