مصر

بدءا من 15 نوفمبر.. قرار بمنع غير المطعمين بلقاح كورونا من دخول المؤسسات الحكومية

قررت الحكومة، مساء أمس الأحد، البدء في منع الموظفين غير الحاصلين على لقاح كورونا من دخول المنشآت الحكومية بدءاً من 15 نوفمبر المقبل.

جاء القرار خلال اجتماع اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا، برئاسة رئيس الحكومة مصطفى مدبولي.

وقال بيان صادر عن اللجنة، أنها قررت “عدم السماح بعد 15 نوفمبر المقبل، بدخول أي موظف لم يتلق اللقاح إلى مكان عمله، أو سيكون عليه أن يجري تحليل PCR كل أسبوع”.

كما تقرر عدم السماح لأي مواطن بدخول أي منشأة حكومية لإنهاء إجراءاته إلا بعد تأكيد الحصول على اللقاح، وذلك بدءا من 1 ديسمبر المقبل.

في الوقت نفسه قررت اللجنة عودة فتح دورات مياه المساجد، للتيسير على روادها، مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية، وتمت الموافقة خلال الاجتماع على تخصيص مليار جنيه، لمواجهة أوجه الصرف الخاصة بأزمة فيروس كورونا.

بدورها، قالت وزيرة الصحة، هالة زايد خلال الاجتماع، أن إجمالي الجرعات المقدمة للمواطنين في مصر بلغ حتى الآن نحو 31.7 مليون جرعة.

وأوضحت الوزيرة أنه سيتم توفير مراكز لتطعيم المواطنين في التجمعات الكبيرة، مثل المساجد أيام الجمعة، الكنائس أيام الأحد، وفي المحاكم، والمرور، وغيرها من المنشآت التي تشهد تردد أكبر عدد من المواطنين.

وسجلت مصر أمس الأحد، 42 وفاة، و 874 إصابة كورونا، فيما ارتفع الإجمالي إلى 317 ألفا و585 إصابة، بينهم 17 ألفا و926 وفاة، وذلك حسب إحصاءات وزارة الصحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى