مصر

“#بدريه_طلبه_اتفوه” يتصدر تويتر بعد تسببها فى اعتقال فتاة نشرت تدوينة عن كورونا

تصدر هاشتاج #بدريه_طلبه_اتفوه، الترند المصري على تويتر، لليوم الثاني على التوالي، بعد تقديم الممثلة الكومبارس “بدرية طلبة”، بلاغ شفهي ضد الطالبة “آية كمال الدين”، من جمعية رسالة، لانتقادها تعامل الحكومة مع أزمة كورونا.

بداية القصة.

بدأت الواقعة عندما نشرت الممثلة الكومبارس “بدرية طلبة” مقطع فيديو على الانستجرام، تسخر فيه من كورونا، مؤكدة أنه لا يصيب المصريين، حيث قالت “أنا بحب الكورونا باللبن وبحب الكورونا بالملبن”.

وتسبب الفيديو في إثارة غضب عدد كبير من المتابعين فقامت بحذف الفيديو على الفور، ثم قامت ببث فيديو آخر تحذر فيه من خطر الفيروس وتعتذر عن الفيديو الأول، زاعمة “أنها لم تكن تدرك خطورة الأمر من البداية”، إلا أن الانتقادات مازالت تواجهها.

و لتدارك الأمر، قامت ببث مقطع فيديو آخر على أنستجرام عرضت فيه تدوينة للطالبة “أية كمال الدين”، تنتقد فيه تعامل حكومة عبدالفتاح السيسي مع الأزمة، حيث قامت بدرية بالتبليغ عن الفتاة.

اعتقال “أيه كمال الدين”.

وعقب فيديو “بدرية”، اعتقلت قوات الأمن بالإسكندرية، فجر الأربعاء، “آيه كمال الدين” من منزلها، وتم اقتيادها لجهة مجهولة، لتظل رهن الاخفاء القسري لليوم الثاني.

#بدريه_طلبه_اتفوه

وحمل رواد موقع التواصل الإجتماعي الممثلة المغمورة “بدرية طلبة”، مسؤولية اعتقال الطالبة معبرين عن غضبهم واستيائهم من الإبلاغ عن الفتاة ومطالبين بضرورة الإفراج عنها فورًا.

ودشن رواد تويتر هاشتاج #بدرية_طلبة_اتفوه ، وجاءت بعض المشاركات فيه كالتالي:

https://twitter.com/ibrahim0_saber/status/1243062326632333312

https://twitter.com/RRabawaya/status/1242914728034422784

https://twitter.com/amera220022/status/1242907618890350599

م.ر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى