رياضة

 “بدون صلاح”.. منتخب مصر يفتتح تصفيات كأس العالم بفوز باهت على أنجولا 

حقق منتخب مصر لكرة القدم، فوزاً باهتاً بهدف يتيم، على نظيره منتخب أنجولا، في الجولة الأولى من تصفيات كأس العالم قطر 2022.

أقيمت المباراة مساء أمس الأربعاء، على ملعب الدفاع الجوي بالقاهرة، ضمن الجولة الأولى للمجموعة السادسة التي تضم أيضا ليبيا والجابون.

سجل هدف اللقاء الوحيد اللاعب محمد مجدي أفشة في الدقيقة 5 من ضربة جزاء، ليفوز الفراعنة بأول 3 نقاط في طريق التأهل لمونديال قطر 2022.

الفوز رفع رصيد مصر إلى ثلاث نقاط في صدارة ترتيب المجموعة السادسة رفقة ليبيا، فيما تجمد رصيد الجابون عند لا شيء من النقاط في المركز الأخير.

ورغم الفوز، إلا أن المنتخب المصري بقيادة مديره الفني حسام البدري قدم عرضا باهتا، ولم يقنع بطل القارة 7 مرات متابعيه وجماهيره بالمستوى الذي ظهر به الفريق، في غياب نجمه الأبرز “محمد صلاح”.

وتلعب مصر مع الجابون يوم الأحد المقبل في ليبرفيل مباراة الجولة الثانية، فيما تلتقي أنجولا مع ليبيا في لواندا.

محمد صلاح

من جانبه، أكد حسام البدري، المدير الفني، أن هناك فرصة لتواجد الثنائي محمد صلاح ومحمد النني لاعبي ليفربول وأرسنال الإنجليزيين، الأحد القادم في مباراة الجابون ضمن الجولة الثانية من تصفيات مونديال قطر 2022، بعد غيابهما القسري عن مباراة أنجولا بسبب قيود الحكومة البريطانية لعدم تفشي فيروس كورونا.

وقال البدري في المؤتمر الصحفي عقب مباراة أنجولا، أن صلاح والنني سيسافران للجابون لخوض المباراة بشكل طبيعي.

يذكر أن صلاح والنني غابوا عن مباراة أمس بعد فرض السلطات البريطانية القيود على العائدين من بعض الدول المدرجة ضمن القائمة الحمراء، ومن بينها مصر، وذلك  على غرار حجر صحي لعشرة أيام.

وعن أداء المنتخب أمام أنجولا، قال البدري “غير راض عن الأداء، لكن هناك مباريات يجب أن تفوز بها فقط دون النظر للأداء”.

وأضاف: “كان هناك تمركز خاطئ لبعض اللاعبين وهو ما أظهر الأداء غير المرضي بالتأكيد”، مؤكداً أن المباراة الأولى دائماً تكون أصعب وأن اللاعبين عانوا الإجهاد مع ضيق الوقت والإصابات مثلما حدث مع أكرم توفيق وعمر جابر.

وأشار إلى أن ضربة الجزاء والهدف المبكر ليس السبب في تراجع الأداء أو التفوق الأنغولي في وسط الملعب، موضحا أن اللاعبين تعرضوا لضغط لرغبتهم في الحفاظ على التقدم وظهرت علامات التوتر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى