مصر

الحكم ببراءة يوسف بطرس غالي في قضية “اللوحات المعدنية”

قضت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بالتجمع الخامس، ببراءة وزير المالية في عهد مبارك “يوسف بطرس غالي”، في إعادة محاكمة القضية المعروفة بـ”اللوحات المعدنية”.

كانت الجنايات أصدرت في 12 يوليو 2011 قرارً يقضي بمعاقبة يوسف بطرس غالي آخر وزير مالية في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك، والهارب إلى لندن منذ أكثر من 10 سنوات، فيما حكمت على أحمد نظيف، بالحبس لمدة عام مع إيقاف التنفيذ.

كما قضت بالسجن لمدة 5 سنوات بحق وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي، وبالحبس لمدة عام مع وقف التنفيذ ”غيابيا” للمتهم الألمانى هيلمنت جنج بولس، الممثل القانونى لشركة “أوتش” الألمانية.

براءة يوسف بطرس غالي

وكانت النيابة العامة وجهت للمتهمين اتهامات بتربيح شركة أوتش الألمانية بعد أن تقدمت الشركة للوزيرين يوسف بطرس غالى وزير المالية الأسبق، وحبيب العادلي بمذكرة تطلب فيها إسناد توريد اللوحات المعدنية الخاصة بأرقام المركبات بالأمر المباشر للشركة مقابل مبلغ 22 مليون يورو أي ما يعادل نحو 176 مليون جنيه مصري في ذلك الوقت.

يذكر أن البنك المركزي المصري، قرر في سبتمبر الماضي، رفع التحفظ عن أموال يوسف بطرس غالي، إثر تلقيه خطاباً من مساعد وزير العدل للكسب غير المشروع، يفيد برفع التحفظ عن أموال الوزير الأسبق وزوجته ميشال خليل حبيب، وأولاده نادر، ونجيب، ويوسف.

وكانت قد جرت ملاحقة يوسف بطرس غالي في قضايا فساد وإهدار أكثر من 435 مليار جنيه من أموال المعاشات (التقاعد) خلال توليه الوزارة في عهد المخلوع مبارك.

وهو من عائلة ضاربة فى جذور الفساد، فـ شقيقة الممثل رؤوف بطرس غالي متهم رئيس في قضايا تهريب آثار كبرى، متهم فيها القنصل الإيطالي.

استعانة السيسي به

وفي2 أكتوبر 2016 كشف يوسف بطرس غالي أن الرئاسة المصرية تستعين به دائمًا في بعض الاستشارات الاقتصادية منذ 2011، موضحاً أنه تلقى أسئلة في 30 صفحة، وأنه رد على جميعها.

ومن ضمن الأسئلة، التي وصفها بالـ “كوميدية” هل يمكن وضع قانون واحد لحل كل الأزمات التي تمر بها مصر؟.

فرد قائلاً:  “كلا، إن حل الأزمة لابد أن يكون عن طريق وضع بعض الإصلاحات الاقتصادية والمصرفية الفورية تباعًا وخلال فترة واحدة، ولابد أيضاً من النظر في حل عجز الموازنة الذي يعد أحد أهم الأسباب التي أدت بمصر إلى الوقوع في الأزمة الاقتصادية، وارتفاع التضخم وشُحّ العملات الأجنبية من الأسواق”.

وبرأ القضاء فى عهد السيسي كل رموز مبارك سواء كانوا متهمين فى قضايا قتل أو فساد واختلاس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى