مصر

العفو الدولية تطلق برنامج زمالة مصطفى قاسم تخليداً لذكرى وفاته في السجون المصرية

أطلقت منظمة العفو الدولية في الولايات المتحدة برنامج زمالة مصطفى قاسم تخليداً لذكرى المواطن الأمريكي من أصل مصري، الذي توفي قبل عام في أحد السجون المصرية، واليوم سيكون عيد ميلاده السادس والخمسين .

العفو الدولية تطلق برنامج زمالة مصطفى قاسم

و مصطفى قاسم ، مصري أمريكي من لونج آيلاند، نيويورك، اعتقل في أغسطس 2013 أثناء زيارته لأسرته في القاهرة. وقال إنه تعرض للضرب من قبل قوات الأمن وحكم عليه بالسجن لكونه أحد المارة أثناء تفريق عنيف لاعتصام احتجاجي، بعد إنقلاب صيف 2013.

حوكم قاسم، فى محاكمة صورية جماعية، إلى جانب مئات المتهمين الآخرين، دون أدلة إدانة لكل من المتهمين البالغ عددهم 739، فى محاكمة غير عادلة بشكل كبير.

وبعد أن أمضى أكثر من خمس سنوات في الحبس الاحتياطي، حُكم على قاسم بالسجن 15 عامًا. وبعد فترة وجيزة من الحكم عليه، وعلى الرغم من معاناته من مرض السكري، بدأ سلسلة من الإضرابات عن الطعام احتجاجًا على سجنه الجائر.

وناشد قاسم مراراً الرئيس ترامب والحكومة الأمريكية التدخل لدى الحكومة المصرية للإفراج عنه.

وقال في إحدى رسائله: “لم أعد أعرف نفسي. لا أريد أن يتذكرني أطفالي بهذه الطريقة، لكنني سأضرب عن الطعام لأنني أفقد إرادتي ولا أعرف أي طريقة أخرى لجذب انتباهكم “.

وفاة مأساوية

وفي 14يناير، 2020، توفي قاسم عن عمر يناهز 55 عاماً متأثراً بنوبة قلبية نجمت عن إضرابه عن الطعام.

وأعلنت العفو الدولية بعد مرور عام على وفاة مصطفى قاسم المأساوية في سجن مصري، وفي عيد ميلاده السادس والخمسين، عن فرصة زمالة باسمه.

و ستتاح الفرصة لزميل مصطفى قاسم للعمل في مجال الدعوة الفيدرالية بشأن قضايا حقوق الإنسان في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، مع التركيز على مصر والمملكة العربية السعودية، والعمل مباشرة مع مدير المناصرة للشرق الأوسط وشمال إفريقيا .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى