مصر

بعد إصابة طالب بكورونا.. “الحياة” تنشر خبر تأجيل الدراسة والوزارة تنفي

نشرت الصفحة الرسمية لقناة “الحياة” المصرية، فجر اليوم السبت، خبرًا عن تعطيل الدراسة في مصر لمدة أسبوعين، بعد الإعلان عن إصابة أول طالب مصري بفيروس كورونا، ثم حذفت الخبر.

وتداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي خبر التأجيل على نطاق واسع، فبعد مرور 23 دقيقة من نشره على الفيسبوك، تجاوز عدد مشاركات الخبر 20 الف شير، واكثر من 15 الف تعليق، قبل أن تقوم الصفحة بحذف الخبر.

الأمر الذي سبب حالة من التخبط لدى رواد مواقع التواصل من طلبة المدارس والجامعات، لعدم معرفتهم بحقيقة الخبر هل هو صحيح.

نفي الوزارة.

واليوم السبت، نفى مصدر مسئول بوزارة التربية والتعليم، ما تردد بشأن تعليق الدراسة وتعطيلها لمدة أسبوعين اعتبارا من الأحد 15 مارس.

وقال المصدر لعدد من وسائل الإعلام الحكومية، أنه “لا صحة لما نشرته الصفحة الرسمية لقناة الحياة على فيس بوك، بشأن هذا القرار”.

كما أكد مصدر مسئول بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي، اليوم السبت، أنه “لا نية لتعليق الدراسة بالجامعات حتى الآن، حيث إن الوضع في ظل أزمة انتشار كورونا مازال مستقرا في مصر، ولا داعي للقلق، مشددا على عدم اتباع الشائعات والأخذ بالبيانات الرسمية فقط” على حسب وصفه.

وأثار نفي وزارة التعليم تأجيل الدراسة، سخط وغضب العديد من المصريين، خاصة بعد الإعلان عن إصابة أول طالب مصري بفيروس كورونا.

إصابة الطالب.

كانت وزارة الصحة، قد أعلنت مساء الخميس الماضي، عن إصابة أحد طلاب مدرسة سيتي الدولية بمنطقة الزمالك، بفيروس كورونا المستجد.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة “خالد مجاهد”، إن الوزارة اكتشفت إصابة أحد طلاب المدرسة بفيروس كورونا بعدما نُقل إليه عن طريق والده.

وأشار المتحدث إلى أن وزارة التعليم قررت غلق مدرسة سيتي الدولية بمنطقة الزمالك في القاهرة، وفرض “عزل ذاتي” على طلابها والمعلمين والإدارة، نظرا لوجود اختلاط بين أحد أولياء الأمور مع أحد المصابين الأجانب بفيروس كورونا.

كان رواد مواقع التواصل الاجتماعي بمصر، قد دشنوا هاشتاج #تاجيل_الدراسه_في_مصر، وتفاعل معه آلاف المصريين، حيث تصدر الترند المصري للأعلى تداولًا على تويتر لليوم الثالث على التوالي.

وطالب المغردون الحكومة، باتخاذ قرار عاجل بتأجيل الدراسة في المدارس والجامعات، وذلك كإجراء احترازي لمكافحة انتشار الفيروس.

وأكد المغردون أن صحة الطلاب أهم من كل الاعتبارات الأخرى، خاصة أن المدارس المصرية تعاني من تكدس الطلاب، فضلا عما تسببه حركة الطلاب إلى المدارس والجامعات من اختناق مروري وازدحام داخل وسائل المواصلات العامة.

الجامعة الأمريكية.

يذكر أن الجامعة الأمريكية بالقاهرة، قد أعلنت مساء أمس الجمعة، عن تعطيل الدراسة لمدة أسبوع، على أن تستأنف الدراسة “اونلاين” دون الذهاب للجامعة حتى نهاية العام الدراسي، خوفاً على طلابها من انتشار فيروس كورونا.

وقالت الجامعة في بيان لها، أنها قررت تقديم موعد عطلة الربيع لمدة أسبوع، لتبدأ الأحد 15 مارس الجاري، وستقوم الجامعة في هذه الفترة بصقل استعداداتها لتحويل جميع أشكال التدريس بها لتكون عبر الإنترنت.

كما أوضحت أنه عند استئناف الدراسة يوم الأحد 22 مارس ستبدأ الجامعة اختبارًا لمدة أسبوعين للتدريس عبر الإنترنت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى