أخبارمصر

بعد احتجاجات الأهالي.. حبس أمين شرطة قتل شقيقين في شبين القناطر

أمرت نيابة شبين القناطر، حبس أمين شرطة بإدارة المرور، قتل شقيقين، بالرصاص في مشاجرة وقعت بينهم، بسبب تحرير المتهم مخالفة مرورية.

كان شهود عيان قد  أكدوا أن المشاجرة بدأت بين أمين الشرطة والشقيقين بسبب تحرير المتهم مخالفة مرورية لإحدى السيارات فحاول الشقيقان ثنيه عن تحرير المخالفة فحدثت مشادة بينهم.

وتطورت المشاجرة حتى أطلق خلالها أمين الشرطة الرصاص من سلاحه الميري، وأصاب الشقيقين وتمّ نقلهما إلى المستشفى حيث فارقا الحياة خلال محاولة إنقاذهم.

تمّ نقل الجثتين إلى المستشفى وتولّت النيابة التحقيق، وأمرت بحبس المتهم، وطلب تحرّيات المباحث حول الواقعة والتصريح بدفن جثتي المجني عليهما.

أمين شرطة يقتل شقيقين

وبالفحص المبدئي، تبيّن أنّ أمين الشرطة، وأثناء قيامه بتحرير مخالفة مرور لسيارة، تدخّل “سالم م.س” 32 سنة، وهو أصيب بطلق ناري بالفخذ اليمنى، وحالته العامة سيئة، وشقيقه “يسري م.س” 38 سنة، وأصيب بطلق ناري بالبطن ما أدى إلى مصرعه فور وصوله إلى المستشفى، والشقيقان مقيمان بقرية نوى، وهما أصحاب ورشة كاوتش بالمحطة.

كانت مديرية أمن القليوبية قد تلقت إخطاراً من مركز شبين القناطر يفيد بوجود مشاجرة بمزلقان نوى دائرة المركز، بين أمين شرطة ومواطنين شقيقين، وقيام الأول بإطلاق الرصاص عليهما ما أدى إلى مصرعهما.

واحتجاجا على جريمة القتل، تجمهر الأهالي، الذين حاولوا الفتك بالمتهم، فاحتمى بكشك المحطة حتى وصول الشرطة.

وقال بيان أمني إنّ الأهالي “قاموا بتكسير وحرق غرفة المزلقان ووقف حركة القطارات، وتمكّنت أجهزة الأمن من السيطرة على الموقف وفضّ التجمهر بالقنابل المسيّلة للدموع”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى