مصر

 بعد معاناة 6 سنوات في سجون السعودية.. الملك سلمان يُصدر عفوًا عن أبوالقاسم

أصدر ملك السعودية سلمان بن عبد العزيز، عفوأً ملكياً، عن المهندس المصري المحكوم عليه بالإعدام “علي أبو القاسم”، وذلك بعد معاناة استمرت 6 سنوات داخل السجون السعودية.

عفو ملكي عن ابو القاسم

وقال رأفت عبدالله، مساعد القنصلية المصرية بتبوك، إنه تم الإفراج عن المهندس علي أبو القاسم المحكوم عليه بالإعدام في المملكة العربية السعودية، ومغادرته السعودية فوراً.

وأوضح عبدالله، أن أبو القاسم ابن محافظة أسوان، غادر متجهًا إلى مسقط رأسه ليصل إلى البلاد بعد رحلة معاناة في السجون السعودية.

المهندس علي أبو القاسم

وكان المهندس علي أبوالقاسم قد واجه عقوبة الإعدام، في 13 مايو 2018، على خلفية تسلمه معدات زراعية عام 2016 تحتوي أقراصاً مخدرة قادمة من مصر خلال عمله بإحدى شركات المقاولات التابعة للجمارك السعودية، في القضية رقم 39245951.

وجاء الحكم بعد اتهامه بتهريب وجلب 800 ألف و676 قرصا مخدرا في أكتوبر 2016، وذلك داخل مُعدة رصف أسفلت “هراس” قادمة من مصر.

وتشبثت أسرة “أبو القاسم” بالأمل في إثبات حكم البراءة، بعدما ألقت السلطات المصرية القبض على عصابة متهمة بإرسال شحنة مخدرات إلى المملكة العربية السعودية، وأقروا بالاتهامات الموجهة إليهم، وأكدوا براءة “أبو القاسم”.

واكتشف الأمن المصري بالمصادفة، عصابة تهريب مخدرات للسعودية، اعترف اعضائها بأن أبو القاسم لم يكن يعلم بوجود أي مخدرات فى المعدات الزراعية التي تم شحنها له وبداخلها المخدرات المضبوطة.

وأصدرت محكمة جنايات القاهرة حكماً بالسجن المؤبد على 3 من المدانين في القضية، بينما برأت 3 آخرين وجهت لهم اتهامات بالاتجار في المخدرات وتهريبها إلى الخارج، و دسها لـ أبو القاسم.

لكن النيابة السعودية تمسكت بأنه لا يوجد أي دليل جديد يستوجب تغيير الحكم على المهندس المصري، رغم حكم محكمة جنايات القاهرة.

وينحدر المهندس المصري علي أبوالقاسم من محافظة أسوان وهو أب لطفلين وقد عمل في السعودية بداية من عام 2007، قبل أن يدان عام 2016 في قضية المعدات الزراعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى