مصر

بعد هجوم السيسي : الأمن يتهم الإخوان بتجميع سلع تموينية بالدقهلية

زعمت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الدقهلية ضبط أعضاء بجماعة الإخوان المسلمين بتهمة تجميع سلع تموينية من الأسواق وتخزينها لإحداث أزمة خلال شهر رمضان.

جاءت المزاعم الجديدة بعد ساعات من خطاب السيسي الذي هاجم فيه الجماعة واتهمها بالتشكيك فى الدولة.

اتهام الإخوان بتجميع سلع تموينية

وطالب السيسي الشعب المصري، في خطابه على هامش تفقده بعض معدات القوات المسلحة، بعدم الإنصات إلى المشككين في القيادة السياسية. 

وفى سياق اتهام الإخوان بتجميع سلع تموينية بالدقهلية. زعمت الأجهزة الأمنية أن معلومات سرية وردت إليها بقيام عدد من العناصر الإخوانية بتجميع كميات كبيرة من السلع التموينية من الأسواق. وتخزينها لإحداث أزمة خلال شهر رمضان.

كما زعمت أن التحريات أكدت صحة الواقعة. وتم استهدافهم وضبطهم وبحوزتهم كميات كبيرة من السلع.

وأضافت أنه جرى تحرير محضر بالواقعة وباشرت النيابة التحقيق.

حملة ضد الجماعة

كانت الأجهزة الأمنية قد بدأت حملة ضد أعضاء سابقين فى جماعة الإخوان المسلمين، منذ اسبوعين، طالت العشرات، بالتزامن مع زيادة وتيرة الإصابة بفيروس كورونا فى مصر.

وقالت مصادر إن معظم المعتقلين من المتابعين أمنياً بدون حكم قضائي.، وأن جهاز أمن الدولة تواصل معهم قبل موعد متابعتهم الأسبوعي. ثم احتجزهم وعرضهم على النيابة فى اليوم التالي، بمحضر تحريات كاذب.

وجاءت الاعتقالات عقب تقارير عالمية شككت فى أعداد الضحايا التي تعلنهم وزارة الصحة المصرية. وأكدت التقارير أن الأعداد الحقيقية كارثية.

ونقل الكاتب عمرو خليفه فى تقرير لـ ميدل إيست آي عن مصدر رفيع بالجيش قوله : ” أنه حال تشكيك الشعب المصري في حقيقة الأرقام سيتم الإشارة بأصابع الاتهام إلى جماعة الإخوان المسلمين، والتأكيد أنهم يشككون فى كل شيئ منذ نشأتهم قبل 80 عاماً”.

كما جاء الهجوم بعد أن ذًكر رواد مواقع التواصل الإجتماعي بالجهود التي كان يبذلها الإخوان في إغاثة المصريين، وكفالة اسرهم، في أوقات الأزمات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى