مصر

بعد 25 يوماً من الاختطاف.. تحرير المصريين المختطفين في نيجيريا

أكد “عدنان الكوت”، مالك سفينة الشحن المحتجزة في نيجيريا، تحرير طاقم السفينة المختطف المكون من 10 أفراد، بينهم اثنين مصريين، مؤكداً أن جميعهم بصحة جيدة ولم يتعرضوا لأذى.

كانت وسائل إعلام محلية، قد كشفت في وقت سابق، عن اختطاف مواطنين مصريين كانا على متن سفينة البضائع اللبنانية “ميلان – 1” منذ 25 يوماً، بالقرب من السواحل البحرية النيجيرية خلال توجهها إلى الكاميرون.

وأوضحت المصادر أن السفينة مملوكة لمواطن لبنانى يدعى “عدنان الكوت”، وأن المختطفين طالبوا فدية بمدار 1.5 مليون دولار.

اختطاف بحارة مصريين

وكشفت مصدر صحفي مصري، أن أحد المصريين المختطفين، يدعى المهندس بحري “كيرلس سمير إبراهيم”، 24 عاماً، والآخر ضابط ثان على المركب يدعى “سعد شوقي”، 28 عاما، موضحاً أنهما من خريجي الأكاديمية البحرية في الإسكندرية.

كان مالك السفينة قد كشف سابقاً، أنه تلقى اتصالا هاتفيا من هاتف “ثريا” بحوزة المختطفين لمطالبته بفدية قدرها 1.5 مليون دولار للإفراج عن المركب، مؤكداً أنه أخبرهم بتأجير المركب لشخص آخر يقيم فى نيجيريا بعد أن اطمأن على صحة طاقم المركب.

وأكد الكوت، إلى أن المختطفين 10 أشخاص بينهم 2 مواطنين مصريين و3 لبنانيين و4 مواطنين يحملون الجنسية الهندية، بالإضافة إلى شخص آخر يحمل جنسية الكاميرون.

كما أكد أنه تواصل مع الجهات الرسمية في دولة نيجيريا وعدد من الجهات المختصة في لبنان للتدخل بشكل سريع للإفراج عن المختطفين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى