مصر

بعد 26 يوماً… خروج الفنانة ياسمين عبد العزيز من المستشفى

أعلن الفنان أحمد العوضي، خروج زوجته الفنانة “ياسمين عبد العزيز”، من المستشفى، بعد احتجازها فيها منذ 26 يوما، إثر تعرضها لأزمة صحية دخلت على إثرها العناية المركزة.

وأكد العوضي أن زوجته ياسمين عبد العزيز تحسنت بشكل نسبي، ولكنها ستستكمل علاجها في منزلها تحت إشراف الأطباء، وأعرب عن أمنيته في استرداد ياسمين لكامل عافيتها خلال الفترة المقبلة.

كان ياسمين عبد العزيز احتجزتلفترة طويلة في المستشفى واستلزمت دخولها العناية المركزة قبل تحسن حالتها الصحية، إلا أن الأطباء فضلوا طوال الفترة الماضية بقاءها داخل المستشفى تحت ملاحظة الأطباء قبل خروجها اليوم.

ياسمين عبد العزيز

وكان مصدر مقرب من “ياسمين” صرح الأسبوع الماضي أن حالتها الصحية شبه مستقرة، ومن المقرر أن تغادر المستشفى خلال الساعات القليلة المقبلة، بحيث تعود لمنزلها لاستكمال علاجها تحت إشراف طبي، مضيفا أن زوجها الفنان أحمد العوضي، يلازمها دوما في المستشفى.

ونفى المصدر ما تردد من أنباء بشأن خضوع ياسمين لجراحة جديدة خارج مصر خلال الأيام القليلة المقبلة، وأوضح المصدر أنها واعية تماما لما يحدث حولها، ولكن ما زال الأطباء يمنعون الزيارات عنها، ومن المقرر أن يستمر منع الزيارة حتى عند عودتها لمنزلها.

كان الطبيب “ماهر عمران” أستاذ النساء والتوليد قد كشف بمنشور كافة تفاصيل الحالة الصحية لياسمين عبد العزيز، وقال إن النجمة خضعت لإزالة كيس به تجمع دموي كبير من على كل مبيض، بحيث احتوى كل كيس على ما يقل قليلا عن نصف لتر من الدم.

وأوضح أن ما حدث بعدها هو أن المريضة عانت من انتفاخ في البطن وتمدد في القولون تم تشخيصه باحتمال حدوث ثقب في القولون ناتج عن التصاقات المبيض بالقولون أو انسداد بالقولون.

وبعدها أجريت أشعة مقطعية بالصبغة على الأمعاء وأثبتت أنه لم يكن هناك أية إصابات جراحية بالأمعاء، معتبرا أن التشخيص كان نادر الحدوث، ومع ذلك أدخلت المريضة للاستكشاف قبل أن تتفاقم الحالة، وتم التعامل معها جراحيا بكفاءة، وظلت في العناية المركزة تحت تأثير المهدئات ومضادات الألم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى