مصر

بقاء مريض لمدة 20 ساعة في حمام مستشفى دمياط  بعد وفاته يثير غضب الأهالي

عبر أهالي قرية كفر المنازلة التابعة لمركز كفر سعد بمحافظة دمياط، عن غضبهم الشديد بعد وفاة مريض من القرية ، وبقاءه في حمام مستشفى كفر سعد المركزي، لمدة 20 ساعة دون إنقاذه أو اكتشافه.

وقال أهالي القرية، أن المواطن “وحيد عبد الرحمن”، هو مريض سكر، ومن المترددين على المستشفى باستمرار، توفى داخل إحدى حمامات المستشفى نتيجة إصابته بغيبوبة سكر ولم يسعفه أو يكتشف وجودة أحد لمدة 20 ساعة، حتى توفى في صباح اليوم التالي.

وأكد أقارب المتوفي، أنه كان يتردد دائما على المستشفى نظرًا لإصابته بعدة أمراض من بينها “الزهايمر”، وأنهم فشلوا في معرفة مكانه طوال ساعات اختفاؤه، حتى عُثر عليه في حمام المستشفى.

على الجانب الآخر، أدعى الدكتور “محمود طلحة”، وكيل وزارة الصحة في دمياط في تصريحات صحفية، إنه لا صحة لوفاة مريض داخل حمام مستشفى كفر سعد.

وقال طلحة، أن المتوفي دخل مستشفى كفر سعد المركزي “كزائر وليس كمريض”، وأن وفاته اُكتشفت بعد 3 ساعات فقط وليس 20 ساعة، “الأمر الذي نفاه الأهالي”.

وأضاف طلحة، أن المتوفي “الذي يتردد على المستشفى باستمرار”، غير مسجل بسجلات المستشفى كمريض نهائيا، ولا يوجد شبهة جنائية في وفاته.

وتابع: “لا يعقل أن يظل حمام مستشفى لا يتردد عليه أحد طوال 20 ساعة حيث توفي الشخص بعد دخوله فجرا، وذلك وفقا لما أظهرته كاميرات المستشفى”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى