مصر

بلاغ للنيابة : جثة ابونا اتسرقت

فوجئ عدد من الأشقاء، بسرقة جثمان والدهم.

واكتشف 4 أشقاء، أثناء زيارتهم لقبر والدهم بمقابر مركز الفشن بقرية العجرة في جنوب بني سويف بمصر، عدم وجود المقبرة !! واختفاء جثة والدهم.

جثة ابونا اتسرقت

وتلقى مأمور مركز الفشن بلاغاً من سائق يقيم بمدينة الفشن، أكد فيه أنه أثناء ذهابه مع أشقائه، لزيارة والدهم في مقابر الأسرة، فوجئوا بقيام الحارس بهدم المقبرة واختفاء جثة والدهم.

وأضافوا أنهم توجهوا لحارس المقابر في المنطقة لسؤاله عما حدث للمقبرة، فأخبرهم أن هذه المقبرة خاصة به ولا يعلم عن جثة والدهم شيئاً!!

تم تحرير محضر وأخطرت النيابة للتحقيق.
وتتكرر ممارسات سرقة جثث الموتى فى مصر.

سرقة جثث الموتى

كان سكان إحدى العزب، بالعامرية غرب الإسكندرية، قد تمكنوا فى وقت سابق، من ضبط حارس مقابر العزبة، أثناء قيامه باستخراج جثث المتوفين، عقب نبش مقابرهم بغرض بيعها.

و تم العثور على 6 جثامين بداخل الأكفان الخاصة بها بأحد المدافن.

وكشف تحقيق استقصائي سابق، أن سرقة جثث الموتى نشاط ممنهج، يبدأ بالمقابر وينتهي بمنضدة  طلاب كليات الطب، عن طريق سماسرة ووسطاء يتعاملون مع أشخاص متخصصين في سرقة المقابر.

وبحسب التحقيق، يتراوح سعر”الهيكل العظمي كاملًا بين 10 آلاف و20 ألف جنيه، فيما تتراوح أسعار الأجزاء العظمية بين 500 جنيهاً، وحتى 5 آلاف جنيه.

 أما طرق الحصول على الأجزاء العظمية أضاف المصدر: “هناك 4 طرق للحصول على العظام، أكثرها انتشارًا عن طريق العاملين في المقابر، بالإضافة العاملين بمشرحة زينهم (المشرحة الأكبر في مصر)، أو عن طريق العاملين بمشرحة الكلية، ويتم في الأخيرة استعارة العظام من أحد الطلاب الذين انهوا الدراسة بالسنتين الأولى والثانية بالكلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى