دولي

بيل غايتس: “الوباء التالي أسوأ بعشر مرات”.. ويرد على اتهامه بضلوعه في ظهور كورونا

حذر “بيل غايتس” مؤسس شركة “مايكروسوفت” العملاقة، من أن الوباء المقبل “قد يكون أسوأ بعشر مرات من فيروس كورونا” نافياً نظرية المؤامرة التي اتهمته بالتسبب في ظهور فيروس كورونا.

بيل غايتس

وأعرب غيتس، لصحيفة “زود دويتشه تسايتونغ” الألمانية، عن تفاؤله بحدوث تحسن في الوضع الوبائي على مستوى العالم بحلول فصل الصيف، معبرا أيضا عن الأسف لزيادة أعداد الوفيات بكورونا في العديد من البلدان.

ورأى غيتس، أن الوضع الحالي الصعب سيستمر لعدة أشهر إلى أن يحل الطقس الدافئ، وبفضل توفر اللقاحات والتطعيم سيكون من الممكن تحقيق انخفاض في معدل الوفيات.

وأشارت الصحيفة الألمانية إلى أن مؤسس شركة “مايكروسوفت” يعمل منذ عدة سنوات بنشاط على تحسين الرعاية الصحية في جميع أنحاء العالم، لافتة إلى أنه أصبح عدوا في نظر أنصار نظريات المؤامرة بسبب جهوده النشطة في دعم حملات التطعيم ضد الفيروس.

وباء أسوأ 10 مرات

وأوضحت الصحيفة، أن غيتس البالغ من العمر 65 عاما، يصر على توزيع عادل للقاحات كورونا حتى تتمكن الدول الفقيرة من الحصول عليها، وأنه يتوقع أيضا أن يصبح “كوفيد -19” جزءا من “الواقع الجديد” مثله مثل تغير المناخ.

وحول نسبة التطعيم الضرورية لوقف الوباء، قال غيتس: “نسبة ما بين 70 إلى 80% ضرورية لمنع تفشي الوباء على نطاق واسع في خريف عام 2021، مشددا على ضرورة “فعل كل شيء حتى لا نجد أنفسنا في الوضع الحالي مرة أخرى”.

ووصف غيتس وباء كورونا بـ”المرعب”، لكنه حذر من أن الوباء المقبل “قد يكون أسوأ بعشر مرات. أي أن هناك حاجة إلى استجابة عالمية.

وأضاف: “كان هناك تعاون دولي في تطوير اللقاح بين العلماء والشركات والمنظمات الدولية والحكومات”.

وتابع قائلاً: “لا يمكن لأي بلد تحقيق هذا الأمر بمفرده. نأمل أن يكون هذا درسا في معالجة التحديات العالمية مثل تغير المناخ. من المضمون أن يكون (الوباء التالي) أسوأ بعشر مرات”.

وزاد غيتس: “يوم الجمعة، تلقيت التطعيم الأول. في سن 65، تم ضمي إلى المجموعة التي يجري تطعيمها الآن. عندما حل دوري، اتخذت قرارا على الفور”.

نظرية المؤامرة

وحول اتهامه بالضلوع في ظهور فيروس كورونا، قال رئيس شركة مايكروسوفت: “”بحث الناس عن حلول بسيطة يمثل تحديا كبيرا. هم يتساءلون عما إذا كان هناك شخص ما وراء الوباء. أمر سيء أن تمنع المعلومات المظللة من التطعيم، كون هذا سيجعل الوباء يستمر لفترة أطول”.

وأوضح غيتس أنه “استثمر في تطوير اللقاح 1.7 مليار دولار لمواجهة الوباء في العالم”.

وتابع: “تغطية التطعيم في الدول المتقدمة ستبلغ ذروتها بحلول فصل الصيف المقبل”.

وختم: “لسوء الحظ، فإن عدد الوفيات في العديد من البلدان أعلى من أي وقت مضى، وقد يستمر هذا الوضع لعدة أشهر أخرى حتى يحل الطقس الدافئ. وبفضل التطعيم سيتسنى خفض معدل الوفيات”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى