مصر

تحذيرات بوجود شوكولاته في الأسواق المصرية تحتوي على “مخدر الخشخاش”

أعلنت الهيئة القومية لسلامة الغذاء المصرية، إنها سحبت عينات من الشوكولاتة التي ادعى جابر نصار رئيس جامعة القاهرة السابق، أنها تحتوي على مخدر الخشخاش، لتحليلها.

وأوضحت الهيئة، أنها أرسلت العينات التي تم سحبها إلى المعامل، وخلال 3 أيام من الآن سيصدر بيان رسمي بتفاصيل المنتج ومكوناته.

شوكولاتة الخشخاش

وأوضح الدكتور حسين منصور، رئيس الهيئة القومية لسلامة الغذاء، أن هذا النوع من الشوكولاتة، يحتوي على بذور الخشخاش التي تستخدم في العديد من المكونات الغذائية، وهي تختلف عن مخدر الحشيش الممنوع قانونيا.

 وأكد منصور، أن منع استيراد هذا النوع من الشوكولاتة يعتمد على نتائج عينات المعامل التي ستحدد إذا كانت مضرة بصحة المستهلكين أم أن نسبة بذور الخشخاش في الشكولاتة طبيعية.

في الوقت نفسه، أصدرت الداخلية بيان، قالت فيه أنه “بالنسبة لما تم تداوله في بعض وسائل الإعلام حول وجود شوكولاته تحتوي ضمن مكوناتها على نسبة من مخدر الخشخاش، أفاد مصدر أمني بأن “بعض بذور الخشخاش تدخل ضمن مكونات بعض المواد الغذائية، ويتم معالجتها قبل استخدامها للتأكد من خلوها من المواد المخدرة”.

تصريحات جابر نصار

وكان جابر نصار رئيس جامعة القاهرة السابق قد كشف عن أحد أنواع الشوكولاته الموجودة في الأسواق المصرية تحتوي على مادة الخشخاش المخدرة.

وكتب نصار في منشور على فيسبوك: “منذ مدة ليست بالقصيرة شكى لي الكثيرون ومنهم من يشغل مناصب ووظائف مهمة تستدعى بعضها طلب الجهات التي ينتمون إليها تحليل تعاطي المخدرات فجأة، ويتضح من نتائج التحليل أن نتيجة عيناتهم إيجابية لمخدر الخشخاش ومشتقاته، الأمر الذي يعرضهم لعقوبات قاسية تصل إلى الفصل من الوظيفة على الرغم من أنهم لا يدخنون حتى السجائر”.

وأضاف: “بالصدفة اكتشفت أن بالأسواق والمولات الكبرى ومحطات الوقود المختلفة يباع شوكولاتات من مكوناتها نسبة معتبرة من الخشخاش، وهذا أصبح مباحا في أغلب الدول الأوروبية وأمريكا، ولكن تداولها وتناولها مع العلم بحقيقتها وكونها بها مخدر الخشخاش يشكل جريمة تعاطي أو إتجار بحسب الأحوال”.

وتابع: “هذا الأمر يفسر الظاهرة سالفة الذكر، ولذلك نرجو من الجميع توخي الحذر”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى