مصر

اتحاد مصدري الأقطان: صادرات القطن المصري تراجعت 38%

كشف مصدر مسؤول باتحاد مصدري الأقطان، أن ما تم تصديره من القطن منذ بداية الموسم التصديري، أول سبتمبر الماضي، وحتى الآن، بلغ نحو 37 ألف طن، بقيمة 194 مليون دولار، بنسبة تراجع  بلغت نحو 38%.

تراجع صادرات القطن المصري

وأوضح المصدر، أن سبب التراجع يرجع إلى ارتفاع الأسعار العالمية بنسبة 100%، وهو ما يؤثر على حركة الكميات المصدرة.

وتوقع المصدر، تصدير 75% فقط من الإنتاج هذا العام، على أن يتبقى 25% للعام المقبل.

وأوضح المصدر إنه تم التعاقد على تصدير أكثر من نصف إنتاج القطن المصري هذا العام، والذي يقدر بحوالي 735 ألف قنطار من أصل 1.25 مليون قنطار.

كانت صادرات مصر العام الماضي 2020 /2021 بلغت نحو 1.8 مليون قنطار بقيمة 237.4 مليون دولار، في الوقت الذي بلغ فيه الإنتاج هذا العام نحو 1.250 مليون قنطار.

وبلغ المخزون من العام السابق عليه صفرًا، نتيجة الطلب المرتفع على القطن المصري.

كما بلغت حصيلة بيع الأقطان المصرية هذا الموسم نحو 6.5 مليارات جنيه، بعد تخطي الأسعار في بعض الأصناف حاجز الـ7 آلاف جنيه للقنطار، مقابل 3 آلاف الجنيه الموسم الماضي.

القطن المصري

وكانت وزارة  قطاع الأعمال العام قد حددت 21 مركزا لتجميع واستلام الأقطان من المزارعين في الوجه القبلي موزعة على 5 محافظات، و181 مركزا في الوجه البحري.

وأشارت إلى أنه طبقًا للنظام الجديد، يحصل‎ ‎المزارع على 70% من ‏مستحقاته ‏المالية في اليوم التالي لإجراء المزاد، على أن يحصل ‏على 30% ‏المتبقية خلال أسبوع بعد الفرز وتحديد معدل ‏التصافي والرتب‎.‎

وكشفت الوزارة عن أن تحديد سعر بدء المزاد يتم على أساس حساب متوسط ‏سعر قطن (الإندكس ‏A‏ ) في البورصة العالمية في نفس يوم المزاد، مع ‏إضافة 20% لقطن الوجه القبلي و40% لقطن الوجه ‏البحري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى