أخباردولي

ترامب يدعو لحشد موجة عملاقة من الجمهوريين في الانتخابات النصفية

دعا الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب، السبت، إلى حشد “موجة حمراء عملاقة” من الجمهوريين من أجل ضمان الفوز على الديمقراطيين في الانتخابات النصفية المقررة في الثامن من نوفمبر، ، بحسب فرانس برس

ترامب

وقال ترامب أمام تجمّع حاشد في ولاية بنسلفانيا المحورية: “إذا كنتم تريدون وقف تدمير بلادنا وإنقاذ الحلم الأميركي، يجب عليكم إذاً هذا الثلاثاء أن تصوتوا للجمهوريين في موجة حمراء عملاقة” في إشارة منه إلى لون حزبه.

وحث ترامب السبت على حشد “موجة حمراء عملاقة” من الجمهوريين من أجل ضمان الفوز على الديمقراطيين في الانتخابات النصفية الأسبوع المقبل.

وقال ترامب أمام تجمع حاشد في ولاية بنسلفانيا المحورية “إذا كنتم تريدون وقف تدمير بلادنا وإنقاذ الحلم الأمريكي، يجب عليكم إذا هذا الثلاثاء أن تصوتوا للجمهوريين في موجة حمراء عملاقة” في إشارة منه إلى لون حزبه.

بعد حملة شرسة تمحورت حول التضخم، يظهر الجمهوريون واثقين أكثر فأكثر بفرصهم في حرمان الرئيس الديمقراطي من غالبيته في الكونغرس. وإذا تأكدت توقعاتهم، يبدو الملياردير الجمهوري مصمما على الاستفادة من هذا الزخم ليقدم رسميا وفي أسرع وقت ترشيحه للانتخابات الرئاسية، ربما اعتبارا من الأسبوع الثالث من هذا الشهر.

يقول بايدن حتى الآن إنه ينوي الترشح لكن هذا الاحتمال لا يُسعد بالضرورة جميع الديمقراطيين، بسبب تراجع شعبيته وعمره نظرا إلى أنه يقترب من الثمانين.

إجهاض وتضخم

ويسعى الرئيس الديمقراطي بكل ما في وسعه، لإقناع الأمريكيين بأن هذه الانتخابات هي “خيار” بشأن مستقبل الإجهاض وزواج المثليين، ومواضيع كثيرة وعد بتشريعها من خلال غالبية متينة في الكونغرس.

وشكل حق الإجهاض الذي نسفته المحكمة الأمريكية العليا في يونيو، موضوعا محوريا في السابق في بنسلفانيا. وقدمت منظمة “بلاند بارنتهود” للتخطيط العائلي مرات عدة دعمها للديمقراطي جون فيترمان خلال الحملة.

إلا أن ارتفاع الأسعار، بمعدل 8,2% على أساس سنوي في الولايات المتحدة، لا يزال مصدر القلق الرئيسي بالنسبة للأمريكيين، وجهود بايدن لإظهار نفسه على أنه “رئيس الطبقة الوسطى” لا تؤتي ثمارها حاليا.

واعتبر المرشح الجمهوري محمد أوز الجمعة أن “الديمقراطيين قلقون”. وركز أوز في حملته على كبح التضخم والجريمة التي اعتبرها “خارج السيطرة”.

 وأكد في رسالة إلى مناصريه أن “اليسار الراديكالي يدرك أن الزخم هو في مصلحة” الجمهوريين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى