دولي

تركيا تضبط شبكة تجسس مكونة من 15 شخصاً تجسست لصالح الموساد الإسرائيلي

ذكرت صحيفة صباح التركية صباح اليوم الخميس، أن تركيا اعتقلت هذا الشهر 15 عميلاً للموساد عملوا على أراضيها، وبحسب التقرير، زودت الشبكة الموساد بمعلومات عن المواطنين المحليين- الفلسطينيين- والطلاب الأجانب الذين يدرسون في تركيا.

تركيا تضبط شبكة تجسس 

وكشفت وسائل إعلام أن المخابرات التركية ألقت القبض على خلية تجسس تابعة للموساد الإسرائيلي مكونة من 15 شخص ، مقسمة على خمسة خلايا ، وجميعهم من الجنسيات العربية.

وأضافت أن تكليفهم:

 جمع معلومات حساسة عن الصناعات الدفاعية .

عناصر المقاومة الفلسطينية المقيمين في تركيا .

نوعية الدعم التي تقدمه لهم المؤسسات التركية .

وأضافت أن المتابعة والتعقب استمرا لمدة عام كامل ، وأن تجنيد الخلايا تم في كرواتيا ورومانيا وكينيا وسويسرا.

وقالت الصحفية المصرية المقيمة فى تركيا رقيه حمزه صبري: اليوم صباحا أعلنت الاستخبارات التركية عن الإيقاع بشبكة تجسس كانت تعمل لصالح الموساد الإسرائيلي من داخل تركيا، من بين أعضاء الشبكة ثلاثة من الشبان الفلسطينيين الذين تم الإبلاغ عن اختفائهم في تركيا خلال الأشهر الماضية.

الشبكة كانت تستهدف الطلاب الأتراك والأجانب الذين من الممكن أن يعملوا مستقبلا في مجال الصناعات الدفاعية، وتقديم معلومات أخرى عن الدعم الذي تقدمه تركيا للفلسطينيين على أراضيها.

وبعد استجوابهم وجهت لهم تهمة التجسس الدولي وتم حبسهم على ذمة التحقيقات.

وبخلاف ضبط تركيا شبكة تجسس مكونة من 15 شخصاً تجسست لصالح الموساد الإسرائيلي، قررت محكمة تركية، أمس الأربعاء، حبس 6 مواطنين أجانب يحملون جنسيات روسيا وأوكرانيا وأوزبكستان، بتهمة التجسس والتحضير لعمل مسلح ضد معارضين شيشانيين مقيمين في تركيا.

وكان الأجانب الستة تم توقيفهم في ولاية أنطاليا يوم 8 أكتوبر الجاري، بأمر من النيابة العامة في إسطنبول، بتهمة التجسس السياسي والعسكري.

وجاء حبس المتهمين الستة بعد إدانتهم جميعا بنفس التهم.

وعقب جلسة المحاكمة تم اقتياد الأشخاص الستة إلى سجن “مال تبة” بمدينة إسطنبول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى