عربي

تسجيل أول إصابة بفيروس كورونا فى العالم العربي

أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع الإماراتية تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا الجديد.

وقالت الوزارة إن الإصابة لأشخاص من عائلة واحدة قادمين من مدينة ووهان الصينية، وأكدت أن الحالة الصحية للمصابين مستقرة وتحت الملاحظة الطبية.

أول إصابة بفيروس كورونا فى العالم العربي

وبتلك الحالات التي لا يعرف عددها، سجلت الإمارات أول إصابة بفيروس كورونا فى العالم العربي.

وكان محمد بن زايد ولى عهد أبو ظبي ، قد أكد في تغريدة على تويتر استعداد الإمارات لمواجهة المرض.

وشددت الوزارة على أن مراكز التقصي الوبائي في الدولة تعمل على مدار الساعة للإبلاغ المبكر عن أية حالات للفيروس.

وقالت الوزارة إنها بالتنسيق مع الهيئات الصحية والجهات المعنية في الدولة اتخذت الإجراءات الاحترازية الضرورية اللازمة وفقا للتوصيات العلمية، وأن الوضع الصحي العام لا يدعو للقلق.

يذكر أن عدد من دول العالم أعلنت الإصابة بالمرض هي: الولايات المتحدة واليابان وألمانيا وفرنسا وأستراليا وكندا وكوريا الجنوبية وفيتنام وماليزيا ونيبال وكمبوديا.

فيروس كورونا

وفى سياق انتشار فيروس كورونا المستجد، سجّلت السلطات الصحّية في الصين 5974 إصابة بفيروس كورونا المستجدّ، بزيادة قدرها 1400 عن أمس، بينما ارتفع عدد الوفيّات إلى 132 شخصاً .

وبذلك تعدت إصابات فيروس كورونا المستجد، عدد مصابي السارس، (المتلازمة التنفّسية الحادّة الوخيمة) الذي أصيب به في حينه 5327 شخصًا، وأودى بحياة 349 آخرين في أنحاء البلاد.

وينتمي الفيروس الجديد “2019 – إن كو في” كما فيروس سارس إلى عائلة الفيروسات التاجية نفسها، ولديهما 80% من أوجه التشابه على الصعيد الوراثي.

وعلى الصعيد العالمي تسبّب وباء سارس في وفاة 774 شخصًا من أصل 8096 مصابًا بين عامي 2002 و2003 قبل أن تتمّ السيطرة عليه، بحسب منظّمة الصحّة العالميّة.

 وفيروس كورونا المستجدّ الذي ظهر في ووهان في وسط الصين ينتقل على غرار السارس بين البشر ويؤدّي إلى مشاكل خطيرة في الجهاز التنفّسي.

والفيروس الجديد لديه فترة حضانة تصل إلى أسبوعين والعدوى ممكنة خلال فترة الحضانة” أي حتى قبل ظهور الأعراض، و”هو الأمر الذي يختلف كثيرًا عن السارس”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى