مصر

تسمم عشرات التلاميذ في مدارس بني سويف بسبب الوجبة المدرسية

ارتفعت أعداد التلاميذ المصابين بتسمم غذائي، عقب تناول الوجبة المدرسية، اليوم الخميس، في مركز الفشن جنوب محافظة بني سويف إلى 150 حالة، جرى نقلهم إلى المستشفى المركزي.

كانت مديرية أمن بني سويف تلقت إخطارًا من مستشفى الفشن المركزي بوصول 150 تلميذا في مدارس “الجفادون وعزبة بشرى وبني صالح” التابعة لدائرة المركز إلى المستشفى مصابين بغثيان وتقلصات واشتباه في تسمم غذائي، إثر تناولهم وجبة البسكويت المدرسية.

جرى تقديم الإسعافات الأولية اللازمة للتلاميذ وحجزهم تحت الملاحظة لحين تحسن حالتهم الصحية، وتحرر عن الواقعة المحضر القانوني اللازم، وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

وقال المستشار هاني عبد الجابر محافظ بني سويف الذي زار مستشفى الفشن المركزي للاطمئنان على الحالة الصحية للتلاميذ: “إن الأهالي قاموا بنقل التلاميذ المصابين بسيارات نصف نقل ودراجات بخارية بجانب سيارات الإسعاف فور علمهم بالخبر”.

مشيرًا إلى أن عددا يتراوح بين 3 و6 تلاميذ شعروا بحالة إعياء وارتفاع في درجة الحرارة أثناء اليوم الدراسي، وتم نقلهم لتلقي العلاج.

وأضاف: “إلا أنه وفي خلال دقائق بدأ زملاؤهم في الإصابة بالإيحاء، حتى وصل العدد لقرابة 60 تلميذًا تم اصطحابهم جميعًا إلى مستشفى الفشن المركزي، وأبلغوا بتعرض أبنائهم لحالة اشتباه في التسمم، عقب انتهاء اليوم الدراسي”.
وتابع: “ثم تطور الأمر بقدوم الأهالي برفقة أبنائهم بأعداد كبيرة”.

وكشفت المعاينة الأولية للجنة الصحة عن أن الوجبة المدرسية التي استلمها التلاميذ اليوم عبارة عن “فطائر عجوة” مكونة من دقيق ولبن وعجوة بلح، وأنها تصنع بمعرفة مصنع تابع لوزارة الزراعة في محافظة المنيا.

وتتكرر حالات إصابة التلاميذ بالتسمم الغذائي بعد تناول الوجبات المدرسية.

كان 312 تلميذا قد أصيبوا في عدة محافظات مصرية بحالات تسمم غذائي في عام 2017 بعد تناولهم وجبات الغذاء المدرسية في مدارس حكومية، ونقلوا للمستشفيات لتلقي العلاج.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، في بيان لها، “أن التلاميذ أصيبوا بأعراض التسمم الغذائي في محافظات السويس وأسوان والقاهرة”.

كما طالت حالات التسمم 113 تلميذا في عدة مدارس في محافظة المنوفية.

كما شهدت محافظة سوهاج أكبر حالات تسمم تلاميذ، حينما أصيب أكثر من 3 آلاف تلميذ من 8 مدارس بحالات تسمم، بعد تناولهم وجبات تنتجها وزارة الزراعة المصرية وتُعمم على كافة مدارس الجمهورية.

وأصدر وزير التربية والتعليم الفني حينها “تعليمات بدفع لجان متابعة لجميع المحافظات للوقوف على صحة وسلامة الإجراءات المتعلقة بتخزين الوجبات المدرسية، وتداولها داخل المدارس، وذلك قبل أن يتكرر الأمر اليوم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى