مصر

شرطة الهرم تعطل الإفراج عن 3 معتقلين اتهموا بحرق العلم الإسرائيلي

عطل قسم شرطة الهرم الإفراج عن 3 معتقلين اتهموا بحرق العلم الإسرائيلي أثناء العدوان الأخير على غزة، رغم صدور قرار قضائي بإخلاء سبيلهم، ورفض تسلم كفالتهم.

تعطل الإفراج عن 3 معتقلين

وقالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، إن قسم شرطة الهرم يعطل إخلاء سبيل كلا من، أحمد مناع، محمد عبد العال، وبهاء الدين زكي، المخلى سبيلهم بعد أسبوعين من تضامنهم مع فلسطين وحرق العلم الإسرائيلي.

وأضافت الشبكة، أن قسم الشرطة يرفض سداد محاميهم للكفالة المفروضة عليهم مقابل إخلاء سبيلهم بناء على قرار من محكمة جنح الهرم والذي أصدرته صباح أمس الأحد.

حرق العلم الإسرائيلي

جاء ذلك على ذمة التحقيق رقم ٢٦٧٠٥ لسنة ٢٠٢١ جنح الهرم، حيث ألقت قوات الأمن القبض عليهم صباح 13 مايو ووجهت إليهم تهم التظاهر وحرق العلم الإسرائيلي، تضامنا مع الفلسطينيين خلال العدوان على قطاع غزة.

وبالإضافة إلى أحمد مناع، ومحمد عبد العال، وبهاء الدين زكي،ا الذين تم القبض عليهم بسبب التضامن مع القضية الفلسطينية، جرى توقيف الكاتبة الصحفية نور الهدى زكي في ميدان التحرير لساعات قبل إطلاق سراحها.

وأيضا جرى القبض على الشاب عمر مرسي، وهو مصاب بالشلل، و الذي رفع العلم الفلسطيني بعد خروجه من صلاة الجمعة 14 مايو في مسجد عمر مكرم، وظل أسبوعا رهن الحبس حتى تطبيق قرار النيابة بإخلاء سبيله.

وعدا الخمسة، لم يستطع مصري واحد الخروج للشارع للتعبير عن تضامنه مع الفلسطينيين بسبب اشتداد القبضة الأمنية.

وأسفر العدوان الإسرائيلي على القطاع، عن استشهاد 255 فلسطينيا، بينهم 66 طفلا، و39 سيدة، و17 مُسنّا، فيما أدت إلى إصابة أكثر من 1948 بجروح مختلفة، منها 90 صُنفت بأنها شديدة الخطورة.

وذلك قبل أن تبدأ هدنة بين الفصائل الفلسطينية المقاومة في قطاع غزة وقوات الاحتلال الإسرائيلي، برعاية مصرية توقفت على أثرها المعارك العسكرية التي استمرت قرابة 11 يوماً، وبعد أن قررت إسرائيل وقف إطلاق النار من طرف واحد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى