مصر

السيسي يطيح برئيس أركان الجيش ويعين الفريق “أسامة عسكر” بدلاً منه

أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي قرارا مفاجأً، بإقالة رئيس أركان حرب القوات المسلحة، الفريق “محمد فريد حجازي” من منصبه، وتعيين الفريق “أسامة عسكر” بدلاً منه.

السيسي يطيح بالفريق حجازي

ونشر حساب المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية السفير بسام راضي، على فيسبوك منشورا جاء فيه “السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي يصدر قرارًا بتعيين الفريق أسامة أحمد رشدي عبدالله عسكر رئيسًا لأركان حرب القوات المسلحة”.

وجرى ترضية حجازي بتعيينه مستشارا لرئيس الجمهورية لمبادرة “حياة كريمة” المعنية بتطوير قرى الريف.

جاء القرار بعد ساعات من حضور “حجازي” إحدى مراحل المشروع التكتيكي الذي نفذته وحدات الجيش الثالث الميداني، الثلاثاء الماضي.

وفي ختام التدريب، نقل حجازي تحيات وتقدير السيسي، ووزير الدفاع الفريق أول محمد زكي، لرجال الجيش الثالث.

وكان السيسي قد عين الفريق محمد فريد حجازي بعد ترقيته لرتبة الفريق قبل 4 سنوات يوم 28 أكتوبر عام 2017.

تعيين اللواء أسامة عسكر

يذكر أن الفريق “أسامة عسكر” يشغل منصب مساعد القائد العام للقوات المسلحة لشؤون تنمية سيناء، كما شغل سابقًا منصب قائد منطقة شرق القناة ومكافحة الإرهاب، وقبلها كان قائد الجيش الثالث الميداني.

وولد أسامة عسكر في 1 يونيو عام 1957 بمحافظة الشرقية، وتخرج من الكلية الحربية ضابطًا في سلاح المشاة وحصل على جميع الفرق الحتمية بهذا السلاح، وتدرج في الوظائف القيادية بسلاح المشاة حتى وصل إلى قائد فرقة مشاة ميكانيكي.

والعلاقة بين السيسي وعسكر حالياً متميزة للدرجة التي دفعت السيسي لاستحداث وظائف بعينها لعسكر، مثل قيادة منطقة شرق القناة ومكافحة الإرهاب من يناير 2015 إلى ديسمبر 2016، حيث تم إبعاد عسكر، الذي كان أصغر من يحمل رتبة الفريق في ذلك الوقت، إلى منصب جديد أيضاً استُحدث له خصيصاً، لكنه مكتبي، هو مساعد وزير الدفاع لشؤون تنمية سيناء.

وكانت العلاقات قد ساءت بين عسكر والسيسي، بشكل مفاجئ، منذ عدة سنوات، وسط ورود معلومات عن احتجازه لأشهر فى فندق الماسة، بعد عزله، مع اتهامه باختلاس 500 مليون جنيه من أموال عمليات الجيش فى سيناء، لكن السيسي أضطر لإعادته إلى الخدمة مجدداً، على حساب محمد فريد حجازي رئيس الأركان المحسوب على قائد الجيش الراحل محمد حسين طنطاوي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى