مصر

تعيين عبدالله مصطفى شوضه رئيسًا لمحكمة النقض

شهد الرئيس عبدالفتاح السيسى صباح اليوم أداء حلف اليمين للقاضى عبدالله مصطفى شوضه رئيسًا لمحكمة النقض.

كما قام السيسي بمنح وسام الجمهورية من الطبقة الأولى للقاضى عبد الله أمين محمود عصر، رئيس محكمة النقض السابق.

محكمة النقض

وصرح السفير بسام راضى، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية بأن الرئيس أعرب عن خالص التقدير لما بذله رئيس محكمة النقض السابق من جهد وتفان فى تحمل المسئولية لنصرة العدالة وتطبيق القانون (!!) ليكون مثالًا فى إعلاء المصلحة الوطنية، مشيدًا بالتاريخ العريق للقضاء المصرى الشامخ.

كانت محكمة النقض قد صدقت طوال الفترة الماضية على معظم الأحكام المشددة التي أصدرتها دوائر استثنائية بحق معارضي النظام بالمخالفة للقانون، ومن بينها أحكام الإعدام.

وأصبح السيسي يعين رئيس محكمة النقض، من بين أقدم سبعة من نوابها، وذلك لمدة أربع سنوات، أو للمدة الباقية حتى بلوغه سن التقاعد، أيهما أقرب، ولمرة واحدة طوال مدة عمله، بعد تعديلات دستورية مثلت تدخلًا فجًا في استقلال القضاء.

عبدالله مصطفى شوضه

وضمّت قائمة المرشحين لرئاسة محكمة النقض: كلا من المستشارين الدكتور فتحي المصري، عبدالله عمر مصطفى شوضة، فتحي محمد حنضل عطية، محمود مسعود متولي شرف، حسن حسن محمد منصور، المستشار وجيه أديب عبدالملك، ورضا محمود حسن القاضي.

وولد شوضه ولد في 6 أبريل 1952.

وحصل على ليسانس الحقوق عام 1974، وفي عام 1976عين معاونا بالنيابة العامة، ورقي إلى درجة رئيس نيابة عامة فئة ب ثم إلى فئة أ، وبعدها محامي عاما بالتفتيش القضائي للنيابة العامة عامي 1992، و1993.

ثم رقي مستشارًا بمحكمة استئناف المنصورة عام 1994، ثم مستشار بـ محكمة النقض بعدها بعام، ثم رقي إلى درجة نائب رئيس محكمة النقض عام 1998، وحتى انتهاء العام القضائي الحالي، وتقلد بعدها عضوية مجلس القضاء الأعلى ، كنائب ثاني لرئيس محكمة النقض .

ع.م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى