مصر

توقف قلب طالبة في الشرقية بعد تعذيبها بسبب طابور الصباح

شكوى عاجلة تقدمت بها عمة طالبة بمدرسة “الجُديدة” الاعدادية بنات، إلى مديرية التربية والتعليم بمحافظة الشرقية، تتهم فيها إدارة المدرسة بتعذيب إبنة شقيقها وإهانتها، مما استدعى نقلها إلى المستشفى.

وقالت عمة الطالبة، في الشكوى، أن إدارة المدرسة التابعة لإدارة منيا القمح التعليمية، عاقبت إبنة شقيقها “حلا شادي علي عبدالله حسن”، الطالبة بالصف الأول الإعدادي بالمدرسة، أمس الأحد، بإجبارها على الجري في فناء المدرسة، 11 مرة تحت أشعة الشمس أمام أعين الجميع من طلبة ومدرسين بالمدرسة.

وأضافت العمة في الشكوى، أن العقوبة سبقتها عبارات ترويع وإهانة من جانب إدارة المدرسة لتنفيذ الأمر؛ وذلك عقابًا للطالبة على تأخرها عن حضور طابور الصباح 5دقائق .

وأشارت الشكوى، إلى أن ما أقدمت عليه إدارة المدرسة تسبب في: “توقف قلب الطالبة حلا، عن النبض، وانخفاض حاد في الدورة الدموية، بالاضافة إلى تعرضها لضربة شمس نظرًا لضعف وزنها و إصابتها بفقر دم”.

وأكدت عمة حلا، “أن إدارة المدرسة تستخدم تلك الأساليب بصورة يومية لمعاقبة الطالبات بالمدرسة، ما يُسبب أذى نفسي وصحي لهن ، مشيرًة إلى “أن إبنة شقيقها ترفض الذهاب الى المدرسة مرة أخرى خوفًا من تكرار التعذيب والإهانة”.

تأتي تلك الحادثة بعد يومين فقط من اعتداء معلمة في الدقهلية على تلميذ مما أدى لإصابته في قدمه.

كانت مدرسة مصطفى كامل المشتركة الابتدائية، بقرية السبخاوية التابعة لإدارة بلقاس التعليمية في محافظة الدقهلية، قد شهدت واقعة اعتداء مدرسة الأنشطة على تلميذ بالضرب بعصا على قدمه مما أدى لإصابته.

وأوضح عم التلميذ أن ابن شقيقه “مهند حسام أبو الخير”، طالب بالصف الخامس الابتدائي، يتيم، ويعاني من جزع في القدم ولا يستطيع السير بشكل سليم، مما يضطره دائمًا لاستخدام “عكاز” للتوكأ عليه.

وأكد عم الطالب أن “مهند”،  كان في حوش المدرسة مع التلاميذ حيث تجمهر بعضهم ليطالبوا بعودة معلم نُقل من المدرسة إلى مدرسة أخرى.

وتابع العم: ” معلمة المدرسة “نانيس. م. ح”، حاولت السيطرة على الطلبة، فخطفت عكاز مهند الذي يستند عليه دائمًا، وانهالت عليه بالضرب على قدمه”.

وقال عم مهند أنه أصيب في قدمه إصابات بالغة، حيث تم وضع قدمه فى الجبس ، كما أمر الطبيب بتقليل حركته والراحة التامة، حيث تغيب عن المدرسة وعن دروسه “، مضيفًا “حررنا محضرًا بالواقعة”.

وطالب العم من وزير التربية والتعليم، التدخل لحفظ حقهم تجاه المعلمة لما سببته من ضرر نفسي وجسدي للتلميذ، فضلًا عن تورطها في وقائع ضرب سابقة لتلاميذ آخرين بالمدرسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى