مصر

ثمن قتيل القطار 100 ألف جنيه.. وراكب حاول دفع ثمن التذكرة وانقاذ الضحيتين

قال وزير النقل إن الوزارة ستمنح 100 ألف جنيه تعويضا لأسرة المتوفي، و20 ألفا للمصاب ، فى إشارة إلى حادثة إلقاء راكبين من قطار vip المتجه من الإسكندرية إلى أسوان .

واضاف : أنه “لن يسمح بأي تهاون في حق أي مواطن مصري”، وأنه “يحرص دائما على حياة كافة المواطنين، وأن التحقيقات ستظهر الحقيقة، وسيتم اتخاذ كافة الإجراءات تجاه المذكور في حالة ثبوت الواقعة”.

مشيراً إلى أنه سيقدم العزاء إلى أسرة المتوفي في حادث قطار الإسكندرية، وسيزور المصاب في المستشفى.

وأضاف “الوزير”، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “الحكاية”،على فضائية “إم بي سي مصر”، مساء الاثنين: “مش هنقول تعويض، لكن إعانة بسيطة، ومكنتش عايز أعلن عنها عشان ميبقاش إننا بنقول بنعمل إيه”.

ولفت إلى رصد 100 ألف جنيه لأسرة المتوفي على سبيل الإعانة العاجلة، و20 ألف جنيه لأسرة المصاب، معقبًا أنه سيتم النظر في تشغيل فرد من أسرة المتوفي في السكة الحديد.

وتابع : “بنوعدهم لأن هو كان العائل للأسرة وبيجري على أكل عيشه، وأي حد الأسرة يقدر نشغله في الأسرة في السكة الحديد ويتكسب رزقه بالحلال، هنعمل ده”.

المصاب حاول الانتحار

فيما كشف شاهد عيان أن أحمد سمير الراكب المصاب فى حادثة القطار كان منهاراً ويصرخ بشكل هيستيري وحاول الانتحار ورمي نفسه تحت عربة نقل تريلا”، حزنًا على صديقه الذي دهسته عجلات القطار.

فيما كشف شاهد عيان آخر يدعى السيد عبد القادر، والذي شهد واقعة إلقاء شابين على يد كمسري ، في قطار VIP رقم 934 المتجه من الإسكندرية إلى أسوان، أن الواقعة حدثت فى العاشرة والنصف من صباح أمس في العربة رقم 3 من القطار.

وأضاف أن الكمسري رفض دفع أحد الركاب أسعار التذكرتين ليجبر الشابين على النزول أثناء سير القطار ليموت أحدهما بعد تشبث شخص به واصابة الآخر .

وتابع أن رئيس القطار حضر لإنهاء الجدل ، محاولًا الإيهام أن الحادث طبيعي ولا يوجد شيء على الإطلاق، قبل أن يتم إيقاف القطار في القاهرة والتحقيق مع رئيس القطار والكمسري الذي حاول إخفاء الحادث من الأساس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى