مصر

جامعة حلوان تعلن وقف التحقيق مع الأكاديمي “يحيي القزاز” في تهمة الانتماء للإخوان

قرر مجلس التأديب في جامعة حلون، وقف التحقيق مع الأكاديمي البارز “يحيى القزاز”، في اتهامه بالانضمام إلى جماعة إرهابية، والإساءة لرئيس الجمهورية، ولحين انتهاء تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا.

وأبلغ نائب رئيس جامعة حلوان ورئيس مجلس تأديب الجامعة، محامي وحدة العدالة الجنائية الموكل بالدفاع عن “يحيى القزاز”، بالقرارات الصادرة،  عن مجلس تأديب الجامعة، وتضمن الإبلاغ القرار الصادر في اتهام الانضمام إلى جماعة إرهابية، في الدعوى رقم 2 لسنة 2018.

كما تضمن القرار الصادر وقف التحقيق في الاتهام بنشر عبارات مسيئة لرئيس الجمهورية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” والإخلال بواجبات وظيفته كعضو هيئة تدريس بالجامعة، في الدعوى رقم 1 لسنة 2020، بإحالة الموضوع إلى المصنفات الفنية لبيان نسبة ما زعم نشره أو عدمه.

الأكاديمي يحيى القزاز

كان محامو وحدة العدالة الجنائية التابعة للشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، الموكلون بالدفاع عن القزاز قد فوجئوا بمنعهم، من قبل مسؤولي اﻷمن بجامعة حلوان، من الدخول إلى إدارة الجامعة حيث ينعقد مجلس التأديب المحال إليه الدكتور القزاز، لصدور القرار في الواقعتين.

يذكر أن رئيس جامعة حلوان أحال الدكتور يحيى القزاز، اﻷستاذ المتفرغ بكلية العلوم، إلى مجلس التأديب بداية في يوليو 2019 بحجة انقطاعه عن العمل، وهي ذات المدة الزمنية التي قضاها قيد الحبس الاحتياطي في قضية رأي تخص آراء سياسية ناقدة، بقرار من نيابة أمن الدولة العليا.

وكانت المفاجأة الثانية أثناء مثوله للتحقيق إحالته مرة ثانية إلى مجلس التأديب بزعم إخلاله بواجبات وظيفته كأستاذ بالجامعة وانتمائه لجماعة إرهابية، وهو اﻷمر الذي وُصم حينها، بمخالفته للقانون حيث إنها اتهامات لم تثبتها النيابة العامة ذاتها ولم يقم عليهما دليل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى