عربي

جماعة الحوثي تعلن قتل وأسر مئات الجنود السعوديين

أعلن يحيى سريع، المتحدث العسكري باسم جماعة الحوثي، السبت، في بيان له، إنطلاق عملية “نصر من الله” في محور نجران السعودي، مؤكدا تمكن عناصر الجماعة من قتل وأسر مئات الجنود السعوديين.

وقال “سريع”، أن العملية استمرت عدة أشهر، حيث تمكنوا من إسقاط ثلاثة ألوية عسكرية من قوات العدو بكامل عتادها العسكري ومعظم أفرادها وقادتها،كما قتل وأصيب المئات، وأسر الآلاف بينهم أعداد كبيرة من قادة وضباط وجنود الجيش السعودي”.

كما كشف أنه “بعد مرور 72 ساعة فقط من بدء العملية، قامت قواتنا بإطباق الحصار على 3 ألوية من المخدوعين وفصيل كامل من الجيش السعودي”.

مضيفاً ..”أن مقاتليه تمكنوا أيضا من اغتنام كميات كبيرة من الأسلحة تضم مئات الآليات والمدرعات/ واصفاً العملية بأنها..”أكبر عملية استدراج عسكري لقوات العدو منذ بدء العدوان على بلدنا”.

وأوضح البيان، أن عدة وحدات متخصصة تابعة للجماعة شاركت في “العملية الكبرى” بمهامّ مختلفة وضمن نطاقات جغرافية أوسع، في إطار دعم وإسناد العملية العسكرية، وعلى رأس تلك الوحدات القوة الصاروخية وسلاح الجو المسير، إضافة إلى قوات الدفاع الجوي والقوات البرية بوحداتها المختلفة.

وتعهدت الجماعة بالعمل بعد “استسلام الآلاف من قوات العدو على تأمينهم من الغارات الانتقامية لطيران العدوان الحربي الذي استهدف الأسرى بعشرات الغارات”.

ولم تعلق السعودية أو التحالف العربي على ما أعلنه الحوثيون حتى الآن.

في الوقت نفسه، نفى “محمد علي الحوثي”، عضو المجلس السياسي‎ الأعلى للجماعة، صحة التسريبات عن وقف جزئي للعمليات العسكرية من طرف السعودية في اليمن.

وأوضح الحوثي أنه “لا صحة لأي تسريبات من جانب التحالف العربي عن وقف جزئي للعمليات العسكرية”، قائلاً إن جماعته “لن تقبل إلا بوقف شامل ورفع الحصار”.

ولفت إلى أن التسريبات التي تناولتها بعض الصحف الأمريكية عن اتفاق مع السعودية لوقف القصف في 4 مناطق “تظل تسريبات لا جهة رسمية تقف خلفها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى