أخبارعلوم وتكنولوجيا

جوجل : تسريح 12 ألف موظف وخفض قوتها العاملة

قررت شركة جوجل تسريح 12 ألف موظف وخفض قوتها العاملة 6%

جوجل

وقالت “ألفابت”، الشركة الأم لـ”جوجل”، إنها تعتزم إلغاء نحو 12000 وظيفة، أي أكثر من 6% من قوتها العاملة العالمية، لتصبح أحدث عملاقة تقنية تتجه لتسريح الموظفين بعد سنوات من النمو القوي والتوظيف.

ستؤثر التخفيضات على الوظائف على مستوى العالم وعبر الشركة بأكملها، وفقاً لرسالة البريد الإلكتروني التي أرسلها الرئيس التنفيذي، سوندار بيتشاي، للموظفين اليوم الجمعة، وكتب أنه يتحمل “المسؤولية الكاملة عن القرارات التي قادتنا إلى هنا”.

تسريح الموظفين 

وبهذه الخطوة، تنضم “جوجل” إلى مجموعة من عمالقة التكنولوجيا الآخرين الذين قلّصوا عملياتهم بشكل كبير وسط الاقتصاد العالمي المتعثر والتضخم المتصاعد، حيث قامت شركات “ميتا بلاتفورمز” و”أمازون” و”تويتر” بتخفيض قوتها العاملة.

كانت “غوغل” واحدة من شركات التكنولوجيا التي تمكنت من تجنب إجراء تخفيضات كبيرة في قوتها العاملة لفترة طويلة. إلا أنها باتت تواجه تباطؤاً في الإعلانات الرقمية، كما يسير قسم الحوسبة السحابية على خطى “أمازون” و”مايكروسوفت”.

وفي أكتوبر، أعلنت الشركة عن تحقيق أرباح وإيرادات أقل من توقعات المحللين. انخفضت الأرباح 27% إلى 13.9 مليار دولار مقارنة بالعام السابق. وفي ذلك الوقت، قال بيتشاي إن “جوجل” ستحد من نفقاتها، وقالت المديرة المالية روث بورات إن عدد الوظائف الجديدة سينخفض ​​بأكثر من النصف في الربع الأخير عن فترة المقارنة.

ضغوط من المستثمرين

يأتي تخفيض “جوجل” لعدد الموظفين بعد تعرضها لضغط من المستثمرين لتبني استراتيجية أكثر صرامة للحد من الإنفاق.

وفقاً لشركة استشارات الموارد البشرية “تشالنجر، غراي آند كريسماس” (Challenger Gray & Christmas)، احتل قطاع التكنولوجيا معظم خفض الوظائف في 2022- ليصل إلى 97171 موظفاً، بزيادة 649% مقارنة بالعام السابق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى