مصر

حبس 5 أطفال في الإسماعيلية.. “تسببوا في وفاة شخص بأكياس المياه”

قررت النيابة العامة في الإسماعيلية، حبس خمسة أطفال، أربعة أيام على ذمة التحقيق، لتسببهم في وفاة شاب بأكياس المياه.

وقالت النيابة في بيان، إن أعمار الأطفال تتراوح بين 15 و18 عاما، وإنهم محتجزون أربعة أيام على ذمة التحقيق لارتكابهم.

حبس 5 أطفال في الإسماعيلية

واتهمت بيان النيابة الأطفال، بـ”ضرب المجني عليه، هشام زكريا، عمدا مما أفضى إلى موته”.

كما اتهمتهم بـ”استعراض القوة واستخدامها ضده بقصد إلحاق الأذى به مما أدى لتكدير أمنه وسكينته وطمأنينته وتعريض حياته وسلامته للخطر والمساس باعتباره”.

وكان، مدير أمن الإسماعيلية، قد تلقى إخطارا يفيد بمصرع شاب أربعيني يدعى “هشام زكريا،” يعمل مديرا لشركة سياحية، متأثرا بإصابته بأزمة قلبية.

وقال شهود عيان، أن “هشام” كان يجلس بكافيتريا بمنطقة الجامعة القديمة، وفوجئ بقيام أطفال بإلقاء أكياس المياه عليه فأصاب وجهه، ما دعاه لتوبيخهم والعدو خلفهم ولكنه سقط أرضا أثناء عدوه ونقل إلى المستشفى حيث توفي.

واستجوبت النيابة الأطفال الخمسة مرتكبي الجريمة، وتوصلت إلى اتفاقهم على إلقاء أكياس بلاستيك ممتلئة بالمياه على المارَّة بدافع المزاح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى