رياضةمنوعات

(بالفيديو) حبيب نور محمدوف نسر الألعاب القتالية الذي لم يهزم قط يعلن اعتزاله

ودع أسطورة الفنون القتالية حبيب نور محمدوف عشاقه بالبكاء والسجود وأعلن اعتزاله بعد فوزه بالاخضاع الأميركي جاستين غيثي خلال الجولة الثانية من نزال العصر الذي استضافته أبوظبي أمس السبت.

حبيب نور محمدوف

وفور انتهاء النزال، خر محمدوف الذي يلقب بـ”النسر” ساجدا ثم انهمرت عينيه بالبكاء ليعلن اعتزاله وإنهاء مسيرة أسطورية في الفنون القتالية لم يتعرض خلالها للهزيمة على الإطلاق و نجح فى تحقيق سلسلة من الانتصارات بلغت 29 انتصارا.

وقضى نور محمدوف على منافسه غيثي وأفقده الوعي بعد خنقه في الجولة الثانية، ليحتفظ بلقبه بطلا للوزن الخفيف.

وانهار البطل القادم من داغستان (32 عاما)، الذي لم يخسر أبدا، وسط الحلبة باكيا عقب فوزه على غيثي. وعندما نهض خلع قفازاته وقال “هذه آخر معركة لي في (يو إف سي)”.

وفاة والده

وأزعج الأميركي غيثي منافسه حبيب بركلات ساقه، لكنه استسلم عندما خنقه في الجولة الثانية، ليرسخ نور محمدوف مكانته باعتباره المقاتل الأكثر هيمنة على الإطلاق بسجل بلغ 29 انتصارا دون هزيمة.

وأصر نور محمدوف أنه لن يعود للنزالات مرة أخرى من دون والده عبد المناف الذي توفي، منذ أسابيع قليلة، بعد مضاعفات بسبب إصابته بفيروس كورونا.
ووعد محمدوف والدته فى اتصال هاتفي، بأن نزاله القادم سيكون الأخير له.

حبيب نور محمدوف نسر الألعاب القتالية الذي لم يهزم قط يعلن اعتزاله

وقال حبيب إن هذا النزال كان الأخير ولن أعود مرة أخرى دون والدي ..”هذه المرة الأولى التي أفعلها من دونه”.

ويحتفظ النجم حبيب بهذا الفوز بلقب الوزن الخفيف في ثالث دفاع له عن لقبه، بعد أن نجح قبل ذلك في الاحتفاظ بلقبه أمام النجمين كونور ماكغريغور في 2018، وداستن بورييه في 2019.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى